Accessibility links

logo-print

أوباما: حماس اخترقت التهدئة ويجب أن تطلق سراح الجندي الإسرائيلي المخطوف


الرئيس أوباما خلال المؤتمر الصحافي الجمعة

الرئيس أوباما خلال المؤتمر الصحافي الجمعة

قال الرئيس باراك أوباما إن إسرائيل التزمت بوقف إطلاق النار الإنساني المؤقت التي اتفقت عليها الأطراف لكن حماس خرقته.

ودعا أوباما "كل الأطراف" إلى دعم وزير الخارجية جون كيري في جهوده لتهدئة الوضع في قطاع غزة. وقال إن الانتقادات الموجهة لكيري مجحفة بحقه.

وأضاف أن الولايات المتحدة ستستمر في جهودها لإيجاد حل للأزمة.

وأدان أوباما اختطاف جندي إسرائيلي وقتل جنديين آخرين، وقال "لو كانت حماس جادة في مشروع التهدئة، فإن هذا الجندي يجب أن يطلق سراحه بدون شروط".

وشدد أوباما على حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها، مشيرا إلى أنه لا يوجد دولة تتحمل إطلاق صواريخ على أراضيها، وأن يذهب مواطنوها كل 20 أو 30 دقيقة إلى الملاجئ ، وأن تستمر حماس في استعمال الأنفاق.

وأضاف "دعمنا منظومة القبة الحديدية، ونقوم بكل ما بوسعنا من التعاون لتتمكن إسرائيل من حماية مواطنيها، بالمقابل، مقتل المدنيين في غزة يثقل ضمائرنا، ويجب أن نفعل المزيد لحمايتهم".

وأشار إلى أن اسرائيل محقة في قولها إن هذه الأنفاق يجب أن تنتهي، لكن أيضا علينا أن ننتبه إلى أن سفك الدماء يجب أن يتوقف، هناك العديد من الأطفال والنساء يقتلون.

وشكر أوباما وزير الخارجية كيري لأنه كان مثابرا، وتعرض لنقد وصفه بغير المنصف.

وقال "نحاول الوصول إلى نقطة لوقف القتل، والهواجس المتعلقة بأمن إسرائيل، وحماية المدنيين"، مشددا على أن ذلك ليس سهلا، خصوصا أنه من الصعب بلورة وقف إطلاق نار من جديد إذا لم يشعر الإسرائيليون والمجتمع الدولي بالثقة.

وأضاف "لا علاقة لإسرائيل والمجتمع الدولي إن كان قائد من حماس لم يمتثل لوقف إطلاق النار، أو أن أحد القادة تصرف دون العودة إلى قيادته".

وأكد أوباما أنه في حالة تواصل مستمر مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، مشيرا إلى ضرورة خلق التوازن بين حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها، و"قيام حماس ببعض الأعمال غير المسؤولة من إطلاق الصواريخ من مناطق مأهولة بالسكان، ما يؤدي إلى سقوط ناس ليس لهم علاقة بالصواريخ".

المصدر: قناة الحرة-نقل مباشر

XS
SM
MD
LG