Accessibility links

أوباما يهنئ المسلمين بحلول شهر رمضان


الرئيس أوباما في حفل إفطار رمضان العام الماضي

الرئيس أوباما في حفل إفطار رمضان العام الماضي

هنأ الرئيس باراك أوباما بمعية زوجته ميشيل المسلمين في الولايات المتحدة والعالم بحلول شهر رمضان.

وقال أوباما في بيان نشره البيت الأبيض الثلاثاء إن "رمضان يعد وقتا للصيام والتأمل وتكريس النفس للعبادة، وهو أيضا بالنسبة لـ 1.5 مليار مسلم في العالم، يتيح فرصة اللقاء بين أفراد العائلة والأصدقاء والاحتفاء بالمبادئ التي تربط الناس من مختلف الأديان والمعتقدات".

وأضاف الرئيس أوباما بأن شهر رمضان يعيد إلى الأذهان جميع الحقوق الإنسانية التي لا يمكن إنكارها، مضيفًا: «نفكر بعمق في هذه القيم العالمية فيما يواصل الكثير من الأشخاص في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا كفاحهم من أجل هذه الحقوق، وفي حين يقضي الملايين من اللاجئين شهر رمضان بعيدا عن بيوتهم».

كما ضمّن الرئيس أوباما برقية التهنئة، دعما كاملا من قبل الولايات المتحدة الأميركية لـ"أولئك الذين يعملون من أجل بناء عالم يمكن فيه لجميع الناس تحديد مستقبلهم بأنفسهم وممارسة شعائرهم الدينية بحرية، ودون خوف من العنف".

الرئيس أوباما أشار أيضا إلى أن شهر الصيام، يذكر بأن "ملايين المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية يغنون البلد مع مرور كل يوم، ويحتلون مناصب في الحكومة، ويقدمون على خطوات رائدة في المشاريع العلمية، ويوفرون فرصًا للعمل ويعتنون بجيرانهم المحتاجين".

وأعرب أوباما عن فخره بتنظيم موائد الإفطار في البيت الأبيض خلال أربع سنوات من حكمه، وانتظاره بفارغ الصبر في رمضان الحالي استضافة المسلمين الأميركيين من مستثمرين وناشطين وفنانين، جميعهم يقدمون مساهمات مفيدة للبلاد.

كما بعث الرئيس أوباما بتغريدة من حسابه الرسمي على موقع تويتر الاجتماعي هنأ من خلالها المسلمين بمناسبة حلول شهر رمضان:
XS
SM
MD
LG