Accessibility links

logo-print

التزام أميركي باستقبال 10 آلاف لاجئ سوري


الرئيس باراك أوباما

الرئيس باراك أوباما

توقع الرئيس باراك أوباما استقبال 10 آلاف لاجئ سوري بحلول نهاية العام الجاري، على الرغم من الاعتراضات التي واجهها البرنامج بشأن عدم كفاية الإجراءات المتبعة لكشف الخلفيات الأمنية لهؤلاء.

وصرح الرئيس باراك أوباما الخميس بأن إدارته ستواصل جهودها للوصول إلى الهدف المنشود.

وكانت وزارة الخارجية الأميركية قد أوضحت نهاية الشهر الماضي أن ألفا و285 لاجئا قد تم قبول طلباتهم.

ويواجه البيت الأبيض ضغوطا من الجمهوريين الذين عبروا عن مخاوفهم من إمكانية تسلل إرهابيين في صفوف اللاجئين.

وأعلن حاكم ولاية كانساس سام براونباك الثلاثاء انسحاب ولايته من برنامج استقبال سوريين، بعدما امتنعت الحكومة الاتحادية عن تزويدها بمعلومات أمنية وملفات عن اللاجئين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG