Accessibility links

القوات النظامية تخسر آخر قاعدة عسكرية في إدلب


معارضون ينتمون لفصائل إسلامية في إدلب-أرشيف

معارضون ينتمون لفصائل إسلامية في إدلب-أرشيف

سيطرت جبهة النصرة، ذراع تنظيم القاعدة في سورية، وفصائل إسلامية معارضة متحالفة معها الأربعاء، على مطار أبو الضهور العسكري، آخر قاعدة للقوات النظامية في محافظة إدلب شمال غرب سورية.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن النصرة والفصائل الإسلامية فرضت سيطرة شبه كاملة على المطار، بعد أن تقدمت بشكل ملحوظ منذ بدء المعارك مع القوات النظامية المرابطة في القاعدة قبل يومين.

وأشار المرصد إلى أن المعارك لا تزال مستمرة في بعض الجيوب داخل المطار وفي محيطه.

وأعلن التلفزيون السوري الرسمي انسحاب القوات النظامية من مطار أبو الضهور بعد معارك عنيفة مع مسلحين معارضين. وأفاد في خبر عاجل بأن القوة المكلفة بحماية القاعدة أخلت مواقعها في المطار ومحيطه نحو مناطق أخرى، بعد سنتين من الحصار الذي فرضته النصرة.

المصدر: قناة الحرة/ المرصد السوري لحقوق الإنسان

XS
SM
MD
LG