Accessibility links

ويمبلدون: ديوكوفيتش بطلا وفيدرر يخسر لقبا كاد يضيفه إلى مجموعته


ديوكوفيتش وفيدرر بعد انتهاء المباراة

ديوكوفيتش وفيدرر بعد انتهاء المباراة

حمل نوفاك ديوكوفيتش كأس الفضة المذهبة، ورفعه عاليا محتفلا بلقب بطولة ويمبلدون للتنس للمرة الثانية بعد فوزه 6-7 و6-4 و7-6 و5-7 و6-4 على السويسري روجر فيدرر في نهائي مثير للمسابقة الأحد.

ومنع ديوكوفيتش منافسه فيدرر من الفوز بلقب بطولة ويمبلدون للمرة الثامنة، بينما أحرز هو لقبه السابع في البطولات الأربع الكبرى.

وحسم ديوكوفيتش اللقاء الذي سيعد من أجمل المباريات النهائية في ويمبلدون بعد ثلاث ساعات و56 دقيقة وسقط على الأرض قبل أن يتوجه إلى الركن المخصص لمرافقيه في المدرجات ليحتفل معهم بالفوز.

وحمل الكأس عبر ممرات نادي ويمبلدون حيث التقى دوق ودوقة كامبردج وليام وكايت، شكرهما لحضور المباراة كاملة.

ورد الأمير وليام بالقول "لقد كانت المباراة مدهشة... كان اللعب جميلا".

وهذه تغريدة من صفحة ويمبلدون الرسمية:

وبعد أن استعرض الكأس أما الجمهور، قال ديوكوفيتش باكيا "لا أعرف كيف فزت"، ثم أهدى فوزه لعدد من الأشخاص في مقدمتهم "زوجتي المستقبلية ولمولودنا المنتظر"، كما أهداه لعائلته وفريقه.. مدربته الأولى "التي علمتني كل شيء عن التنس لكن لسوء الحظ توفيت العام الماضي."

وقدم فيدرر "الأنيق"، على حد وصف صحيفة نيويورك تايمز، عرضا رائعا رغم الخسارة.. فاللاعب السويسري لا يتنازل عن ألقابه بسهولة وخصوصا ويمبلدون.

وقال فيدرر "هذا نهائي رائع. لا أصدق أن المباراة امتدت إلى خمس مجموعات"، مشيرا إلى أن "المباراة كانت رائعة والبطولة كانت رائعة والفوز كان مستحقا".

يشار إلى ان ديوكوفيتش بدأ المباراة بضربات إرسال قوية وقد ساعده ذلك على الفوز بالأشواط بعدما فرض ضغطا قويا على منافسه السويسري.

المصدر: رويترز، موقع ويمبلدون

XS
SM
MD
LG