Accessibility links

logo-print

تأهب في النرويج بعد ورود معلومات حول هجوم 'إرهابي' وشيك


العاصمة النرويجية ستوكهولم

العاصمة النرويجية ستوكهولم

اتخذت السلطات النرويجية إجراءات أمنية مشددة، تحسبا لهجمات "إرهابية" وشيكة ينفذها متشددون قاتلوا في سورية، وفق ما أعلنت مصادر أمنية الخميس.

وأعلنت السلطات تعزيز إجراءات الأمن مع انتشار مكثف للشرطة في محطات القطارات والمطارات واستدعاء الموظفين من إجازاتهم، ووضع سلاح الجو في حال تأهب.

وقالت قائد جهاز الاستخبارات الداخلية بينيديكت بيورنلاند، إن السلطات تلقت في الآونة الأخيرة معلومات تفيد بأن مجموعة متشددة في سورية "قد تكون تخطط لارتكاب عمل إرهابي في النرويج"، مشيرة إلى أن العملية يمكن أن تقع في غضون أيام.

وفي حين أكدت بيورنلاند أن التهديد "ذا مصداقية"، إلا أنها أعلنت أن الأهداف المحتملة أو هوية المنفذين المحتملين أو مكان تواجدهم غير معلومة.

وكان جهاز الاستخبارات الداخلية قد قدر في تقريره السنوي الذي رفعه في مطلع العام، أن مستوى التهديدات ضد النروج تزايد بسبب النزاع في سورية.

وتقول أجهزة الاستخبارات إن بين 40 و50 شخصا لهم صلات مع النرويج، حاربوا أو لا يزالون يحاربون في سورية.


المصدر/ وكالات

XS
SM
MD
LG