Accessibility links

مقتل تسعة جنود عراقيين في مواجهات مع داعش


جنود عراقيون في مدينة النجف

جنود عراقيون في مدينة النجف

قتل تسعة جنود في الجيش العراقي وأصيب 38 جنديا آخر بجروح الأربعاء في اشتباكات مع مسلحين ينتمون إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" شمال مدينة بعقوبة الواقعة على بعد 60 كلم شمال شرق بغداد، حسب مصدر عسكري.

وأوضح رائد في الجيش العراقي أن "اشتباكات اندلعت عندما هاجم مسلحون من داعش (الدولة الإسلامية) ثكنة للجيش في ناحية المقدادية شمال بعقوبة ما أدى إلى مقتل تسعة جنود وإصابة 38 بجروح".

وأضاف أن "الاشتباكات استمرت من الصباح وحتى فترة بعد الظهر".

وأكد طبيب في مستشفى ناحية المقدادية التي تعرضت على مدى الشهر الماضي إلى عدة محاولات اقتحام من قبل "الدولة الإسلامية"، وطبيب في بعقوبة، الحصيلة الإجمالية لضحايا هذه الاشتباكات.

في غضون ذلك عثرت الشرطة العراقية على 53 جثة مجهولة الهوية في أحد البساتين الواقعة جنوب غرب "الحلة" كبرى مدن محافظة "بابل" جنوب بغداد.

ونقلت الوكالة عن مصادر أمنية قولها إن جميع الجثث لرجال مجهولي الهوية قضوا بطلقات نارية في الرأس والصدر ، وأيديهم مقيدة إلى الخلف، من دون معرفة أسباب مقتلهم.

ويسيطر تنظيم "الدولة الإسلامية" الجهادي المتشدد إلى جانب تنظيمات أخرى منذ شهر على مناطق واسعة في شمال وشرق وغرب العراق بينها مدينة الموصل (350 كلم شمال بغداد) ومدينة تكريت (160 كلم شمال بغداد).

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG