Accessibility links

logo-print

أفغانستان تأمر صحافي في نيويورك تايمز بمغادرة البلاد


وزير الخارجية الأميركي جون كيري خلال مؤتمر صحافي مع الرئيس الأفغاني حامد كرزاي. أرشيف

وزير الخارجية الأميركي جون كيري خلال مؤتمر صحافي مع الرئيس الأفغاني حامد كرزاي. أرشيف

قال مكتب المدعي العام الأفغاني يوم الأربعاء إن بلاده أمهلت ماثيو روزنبرج مراسل صحيفة نيويورك تايمز الأميركية 24 ساعة لمغادرة البلاد لأنه "لم يتعاون" مع تحقيق بشأن عمله الصحافي.

وتم استدعاء روزنبرج (40 عاما) لاستجوابه يوم الثلاثاء بعدما نشرت الصحيفة خبرا عن مناقشة المسؤولين خططا لتشكيل حكومة انتقالية "والاستيلاء على السلطة" إذا استمر الجمود بشأن نتائج انتخابات الرئاسة في أفغانستان.

وقال المكتب في بيان "نظرا للافتقار إلى المحاسبة الملائمة وعدم التعاون قرر مكتب المدعي العام أنه يجب على ماثيو روزنبرج مغادرة أفغانستان في غضون 24 ساعة.. لن يسمح له بدخول البلاد مرة أخرى".

ومن جانبه، قال روزنبرج، إنه وصحيفته كانا يتعاونان بالكامل، مضيفا "لم نبلغ قط بتحقيق رسمي ولا نفهم كيف يصرون على أن الحق في وجود محام يعني عدم التعاون".

وأشار إلى أنه استدعي بدعوى إجراء محادثة شبه رسمية، وأن الحوار كان مهذبا، لكنه، كما قال، طلب منه الإشارة إلى أسماء مصادره.

وقال المتحدث باسم المدعي العام بصير عزيزي إن روزنبرج يخضع للتحقيق لأنه نشر قصة عن تآمر مسؤولين حكوميين "للاستيلاء على السلطة" دون أن يكشف عن هوية مصادره.

وأضاف قائلا لرويترز بالهاتف "يضر التقرير بأمننا القومي لأن أزمة الانتخابات مستمرة في الوقت الحالي والمحادثات تمر بمرحلة شديدة التعقيد."

وأثارت نتائج الانتخابات الرئاسية في البلاد جدلا واسعا إذ يزعم كلا المرشحين فوزه في الجولة الثانية من الانتخابات التي جرت في 14 حزيران/يونيو.

وتشرف الأمم المتحدة على عملية تدقيق في أصوات ثمانية ملايين أفغاني لكن العملية تسير ببطء لأن معسكري المرشحين يتحققان من كل صوت.

وفي الوقت نفسه يجتمع أعضاء لجنة مشتركة للمرشحين عبد الله عبد الله وأشرف عبد الغني في محاولة للاتفاق على حكومة وحدة.

وتوسط وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، الذي سافر مرتين إلى كابول منذ انتخابات الإعادة في اتفاق إطار، لكن لم يتحقق تقدم يذكر فيما يتعلق بهيكل الحكومة منذ أن غادر العاصمة الأفغانية قبل أسبوعين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG