Accessibility links

logo-print

النوم في العراء له معنى جديد في نيويورك


ناطحات سحاب في مدينة نيويورك

ناطحات سحاب في مدينة نيويورك

تقدم فنادق فخمة في نيويورك لنزلائها فرصة النوم ليلا في العراء وتأمل مبنى Empire State، أعلى مبنى في المدينة، من شرفات وحدائق تقع بمحاذاة ناطحات السحاب الشهيرة في منطقة مانهاتن.

ووسط الأبنية المصنوعة إما من حجارة الطوب أو الفولاذ المطعم باللوائح الزجاجية، يتأمل الزائر وهو في سريره أو خيمته جمال الليل في نيويورك من دون أن تعيق نظره أي نوافذ أو ستائر أو مكيف للهواء.

وعند النظر إلى السماء التي تفقد فيها النجوم بريقها بسبب التلوث وكثرة الأضواء والمباني، تبدو ناطحات السحاب المضاءة مجرة بحد ذاتها.

وقالت إيلانا فريدمان من مجموعة AKA للفنادق الفخمة لوكالة الصحافة الفرنسية، "أردنا أن نقدم لزبائننا فرصة أن يعيشوا تجربة فريدة من نوعها لا يمكن أن يختبروها في أي مكان آخر".

وفي ظل ناطحات السحاب العملاقة وسط المدينة، يقدم فندق AKA Central Park إلى الزبون، في مقابل حوالي 1995 دولارا في الليلة الواحدة، غرفة خمس نجوم مفتوحة في الطابق الـ17 مع سرير ضخم وعشاء على أضواء الشموع ومدفأة ووجبات خفيفة لذيذة وتلسكوب عملاق لمراقبة "نجوم" المدينة الفريدة من نوعها التي لا تنام.

تجدر الإشارة إلى أن ظاهرة النوم في العراء، أبصرت النور عام 2011 بفضل الرغبة في الاستفادة من الهواء الطلق في المساحات الطبيعية الشاسعة من دون التخلي عن الراحة التي يؤمنها الفراش أو الوسادة.

وعرفت الظاهرة شعبية كبيرة في نيويورك التي شهدت شتاء قارسا هذا العام، وفي هذا الإطار قالت سوزانا راموس من فندق Affinia Gardens "لم يعد زبائننا يحبذون المكوث في غرفة مقفلة وأرادوا الاستفادة من نسيم الصيف".

وتعتبر أسعار Affinia Gardens أكثر منطقية من غيرها إذ تتراوح بين 309 دولارات إلى أكثر من 700 دولار، وحسب الموسم.

ومع أن الفنادق التي تقدم هذه الخدمة لا تزال قليلة، إلا أنها تتبع موجة أكبر نطاقا تتمثل بعودة السكان إلى أسطح المنازل، حسب الخبير في السفر مايكل لوونغو .

وأضاف لوونغو أن قضاء ليلة بين "نجوم" نيويورك هو بلا شك تجربة لا تنسى بالنسبة إلى جميع السياح في العالم، لأن "لا شيء يرمز إلى أميركا أكثر من ناطحات السحاب.. إنها هبتنا إلى الهندسة وإرثنا".
XS
SM
MD
LG