Accessibility links

logo-print

نيويورك تحظر عبوات المشروبات السكرية الكبيرة الحجم


ملصق إعلاني يحتوي عبوة مشروب حجم 21 أوقية

ملصق إعلاني يحتوي عبوة مشروب حجم 21 أوقية

صدر أمس الخميس في مدينة نيويورك أول حظر أميركي على عبوات المشروبات السكرية الكبيرة الحجم (16 أوقية) اعتبارا من مارس/آذار المقبل بموافقة ثمانية وامتناع واحد من أعضاء مجلس الصحة بالمدينة.

وقال مفوض الصحة توماس فارلي أثناء اجتماع عقب التصويت على الحظر "إنها خطوة تاريخية لمعالجة مشكلة صحية رئيسية في زماننا."

هذا وتعهد معارضون للحظر الذي يعتبرونه انتهاكا للحرية الشخصية بمواصلة معركتهم وربما باللجوء إلى القضاء لوقف القرار أو رفضه قبل موعد سريانه.

وقالت رئيسة جمعية المشروبات في نيويورك ليز بيرمان في بيان "من المحزن أن المجلس يريد تقييد اختياراتنا. نحن لدينا قدر كاف من الفطنة لاتخاذ قراراتنا بأنفسنا فيما نأكله ونشربه".

غير أن فارلي قال إن من المرجح أن تحذو حذوه مدن أخرى في الولايات المتحدة وربما في العالم كما حدث مع الحظر الذي فرضته نيويورك على التدخين.

ويشمل الحظر جميع الأماكن التي تباع فيه باستثناء محلات البقالة والمتاجر. وسيواجه منتهكو الحظر، الذي لا يشمل المشروبات الخالية من السكر، غرامة قيمتها 200 دولار.

وبحسب منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية فإن ثلث الأميركيين تقريبا يعانون من البدانة، ويذهب حوالي 10 في المئة من فاتورة الرعاية الصحية في البلاد لعلاج أمراض مرتبطة بالبدانة مثل السكري وأمراض القلب وارتفاع الضغط.

وتتوقع المنظمة أن اثنين على الأقل من بين كل ثلاثة أشخاص في بعض الدول المتقدمة سيعانون زيادة في الوزن أو السمنة بحلول عام 2020.
XS
SM
MD
LG