Accessibility links

دراسة: تاريخ ميلادك يورّثُك هذه الأمراض


الإصابة بالزكام مرتبطة بسنة ميلادك

الإصابة بالزكام مرتبطة بسنة ميلادك

كشفت دراسة جديدة أن الإصابة بالزكام ليست مرتبطة فقط بالمكان الذي تعيش فيه أو الظروف التي قد تعيشها في مراحل مختلفة من حياتك، بل إن تاريخ ميلادك يحدد نوع الزكام الذي تصاب به.

ووجد معدو الدراسة، التي نشرت في مجلة "ساينس" العلمية، أن أنواع الزكام التي تصاب بها في طفولتك تمنحك حماية من أنواع مماثلة، لكنها في المقابل تتركك عرضة لأنواع أخرى قد تجعلك تعاني طوال حياتك.

فمثلا الأشخاص المولدون قبل سنة 1968 هم أكثر عرضة للإصابة بنوعين من الزكام هما "H1N1"و "H2N2"، وكلاهما ينتميان للمجموعة الأولى من الزكام.

في المقابل، فإن المولدين قبل السنة ذاتها يكونون أقل عرضة للمعاناة أو الموت نتيجة الإصابة بـ "H5N1"، أحد الفيروسات المشكلة للمجموعة رقم واحد من الزكام.

وهنا بعض ما كتبه مغردون عن الزكام:

جاء في هذا التغريدة: حقنة الزكام ينصح بها لكبار السن. الإنلفونزا خطر صحي حقيقي.

ماذا إذن عن أنواع الزكام التي تصيب الأشخاص المولودين بعد سنة 1968؟

الذين رأوا النور بعد هذه السنة أكثر عرضة للإصابة بفيروس "H3N2" المنتمي للمجموعة الثانية من الزكام خلال مرحلة الشباب، بينما خلصت الدراسة إلى أنهم أقل عرضة للوفاة أو المعاناة من فيروس "H7N9"، أحد الفيروسات المشكلة للمجموعة الثانية من الزكام، في مراحل متقدمة من العمر.

وحسب منظمة الصحة العالمية، فإن الفترة الممتدة بين سنة 2003 وحتى 2016، سُجلت 452 حالة وفاة مرتبطة بالزكام المنتمي لنوعية "H5N1 ".

المصدر: مجلة ساينس / منظمة الصحة العالمية / CNN

أظهر التعليقات

XS
SM
MD
LG