Accessibility links

الجيش الإسرائيلي يقتل فلسطينيين حاولا طعن جنود في القدس


عناصر في قوات الأمن الإسرائيلية يتفقدون موقع عملية طعن تعرض لها مواطن إسرائيلي في الضفة الغربية

عناصر في قوات الأمن الإسرائيلية يتفقدون موقع عملية طعن تعرض لها مواطن إسرائيلي في الضفة الغربية

لقي فلسطينيان مصرعهما برصاص الجيش الإسرائيلي واعتقل آخران، إثر محاولتهم تنفيذ هجمات بالسلاح الأبيض ضد إسرائيليين في القدس الثلاثاء.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إن حرس الحدود أطلق النار على شاب فلسطيني حاول طعن جندي عند حاجز قرب بلدة أبو ديس القريبة من القدس، ما أدى إلى مقتل المهاجم. وقضى فلسطيني آخر عندما حاول طعن حارسي أمن اثناء توجههما إلى باب العمود عند مدخل البلدة القديمة في القدس الشرقية.

وكان فتيان فلسطينيان قد أقدما على طعن رجل أمن إسرائيلي في محطة للقطار في حي بسغات زئيف الاستيطاني الثلاثاء. وأوضحت الشرطة أن أحدهما وهو طفل يبلغ من العمر 12 عاما من سكان مخيم شعفاط للاجئين في القدس الشرقية أصيب بجروح خطرة بعد إطلاق رجل الأمن النار عليه.

واعتقلت الشرطة الفتى الثاني الذي يبلغ من العمر 14 عاما، ويسكن في حي بيت حنينا الفلسطيني القريب من الحي الاستيطاني.

اعتقال فتيين (11:37 بتوقيت غرينيتش)

أصيب رجل أمن إسرائيلي بجروح إثر تعرضه للطعن على يد فلسطينيين في القدس الشرقية الثلاثاء. ورد الضحية بإطلاق النار فأصاب أحد المهاجمين بجروح، في حين تم اعتقال الآخر.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إن الهجوم الذي وقع في محطة للسكك الحديدية في حي بسغات زئيف، أدى إلى إصابة رجل الأمن بجروح متوسطة نقل على أثرها إلى المستشفى.

وأفاد مراسل قناة "الحرة" في القدس بأن الهجوم نفذه فتيان يبلغان من العمر 12 و13 عاما.

وبعد دقائق، حاول شخص آخر تنفيذ عملية طعن قرب بوابة دمشق في القدس القديمة، وألقت الشرطة الإسرائيلية القبض عليه.

المصدر: قناة الحرة/ وكالات

XS
SM
MD
LG