Accessibility links

إصابة إسرائيليين في عملية طعن بالخليل


عناصر في قوات الأمن الإسرائيلية يتفقدون موقع عملية طعن تعرض لها مواطن إسرائيلي في الضفة الغربية

عناصر في قوات الأمن الإسرائيلية يتفقدون موقع عملية طعن تعرض لها مواطن إسرائيلي في الضفة الغربية

أصيب إسرائيليان أحدهما إصابته بالغة الأربعاء في عملية طعن قتل منفذها الفلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي، في وسط مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية.

وقال الجيش الإسرائيلي إن الحادث وقع عند تجمع معروف باسم بيت هداسا وسط مدينة الخليل، موضحا أن إصابة أحد الإسرائيليين بالغة والآخر طفيفة، وأن أحدهما جندي والآخر مدني.

وأعلنت مصادر أمنية أن الشاب عبد الرحمن مسودة (21 عاما) قتل برصاص الجيش الإسرائيلي وهو ابن عم الشاب الفلسطيني إيهاب مسودة (20عاما) الذي طعن إسرائيليا أول أمس الاثنين في مدينة الخليل.

وأكد الجيش الإسرائيلي أن عملية الطعن جرت أثناء تفتيش أمني روتيني في الخليل، إذ قام الفلسطيني بطعن جندي ومدني ورد الجيش باطلاق النار عليه، ما أدى إلى وفاته.

وأغلق الجيش المنطقة عقب الحادث واندلعت إثر ذلك مواجهات بين عناصر من الجيش الإسرائيلي وشبان فلسطينيين.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في رام الله نجود القاسم:

وأعربت منظمة "بيتسيلم" الحقوقية الإسرائيلية، عن قلقها من ارتفاع أعداد القتلى الفلسطينيين على يد قوات الأمن الإسرائيلية.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القدس خليل العسلي:

المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG