Accessibility links

فتوى سعودية: تنبيه السائقين لوجود رادار السرعة حرام


 عضو هيئة كبار العلماء في السعودية، الشيخ علي بن عباس الحكمي

عضو هيئة كبار العلماء في السعودية، الشيخ علي بن عباس الحكمي

أشعلت فتوى صادرة عن عضو في أعلى هيئة دينية في السعودية، مواقع التواصل الاجتماعي، وأربكت أيضا سائقي السيارات في المملكة، بعد أن حرمت تنبيه السائقين لبعضهم البعض بوجود رادار السرعة.

واعتبرت الفتوى المنبه الصوتي أو الومضة الضوئية، التي يتبادلها السائقون في الطرقات لتنبه بعضهم بوجود كاميرا المراقبة، أو نظام "ساهر" كما يسمى في السعودية غير جائز شرعا.

وأضافت أن التواطؤ بين السائقين هو "تعاون على الباطل".

وقال عضو هيئة كبار العلماء في السعودية، الشيخ علي بن عباس الحكمي "إن كان قائدو السيارات ينبهون بعضهم بعضا خشية الوقوع في المخالفة، ومن ثم معاودة السرعة، فهذا تعاون على الباطل لا يجوز شرعا".

ولقيت فتوى الحكمي، العضو في المؤسسة الوحيدة المخولة بالفتوى بالسعودية، تداولا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية.

وأبدى مغردون على تويتر رفضهم للفتوى، إذا انتقدوا نظام "ساهر" بسبب ما يعتبرونه ظلم النظام القائم على الغرامات المالية ومضاعفتها عند التأخير في السداد، دون السماح لهم بالاعتراض على المخالفات المسجلة بحقهم دون علمهم بمكان وجود الكاميرات.

وأطلق نشطاء هاشتاغ #التنبيه_من_ساهر_حرام لمناقشة الفتوى الجديدة. وهنا جانب من ردود الفعل على تويتر:

XS
SM
MD
LG