Accessibility links

logo-print

اكتشاف مجموعة شمسية جديدة.. أحد كواكبها بحجم المشتري 16 مرة


يطلق العلماء اسم "2 أن آيه اس اس جي 2126" على الكوكب الجديد

يطلق العلماء اسم "2 أن آيه اس اس جي 2126" على الكوكب الجديد

اكتشف علماء فضاء أكبر مجموعة شمسية معروفة حتى الآن، إذ يدور أحد كواكبها حول شمسه على مسافة توازي سبعة آلاف مرة المسافة الفاصلة بين الشمس والأرض، بحسب ما جاء في دراسة نشرت في مجلة "رويال استرونوميكال سوسايتي".

وكان الكوكب معروفا من ذي قبل للعلماء، وهم يطلقون عليه اسم "2 أن آيه اس اس جي 2126"، لكنهم كانوا يظنون أنه كوكب هائم على وجهه في الفضاء لا يدور حول الشمس.

إلا أن فريقا من العلماء عثروا أخيرا على شمسه، وهي على مسافة مليون مليون كيلومتر منه، أي سبعة آلاف مرة المسافة بين الشمس والأرض، وهي أطول مسافة معروفة حتى الآن تفصل نجما عن كوكبه.

ويتم الكوكب دورة واحدة حول شمسه في مليون سنة، أي أن السنة في هذا الكوكب تساوي مليون سنة أرضية.

وقال الباحث في جامعة هرتفوردشير في إنكلترا والمشرف على الدراسة نيال دياكون "إنه النظام الشمسي الأكبر المعروف حتى الآن".

وأضاف أن النجم كان معروفا للعلماء من قبل وكذلك الكوكب، لكن أحدا لم يخطر له أنهما في نظام واحد.

وتابع قائلا: "احتمال وجود حياة على هذا الكوكب ضئيل، ولكن لو افترضنا وجود حياة هناك، فإن سكانه لن يخطر ببالهم أن كوكبهم يدور حول هذا النجم" مثلما يعرف سكان الأرض أن كوكبهم يدور حول الشمس القريبة الواضحة التي يرونها.

وقدر العلماء أن تكون كتلة الكوكب أكبر من كتلة كوكب المشتري بما بين 11 و16 مرة.

وقال الباحث في الجامعة الوطنية في أستراليا سايمن مورفي "ما زال السؤال قائما حول كيفية تشكل نظام كهذا، وكيفية صموده حتى الآن".

المصدر: خدمة دنيا

XS
SM
MD
LG