Accessibility links

نتانياهو يوقع اتفاقا مع حزب شاس.. وليبرمان يرفض الانضمام للائتلاف


نتانياهو بُعيد إعلان النتائج بفوز حزبه

نتانياهو بُعيد إعلان النتائج بفوز حزبه

وقع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الاثنين اتفاقا مع حزب شاس لليهود الشرقيين المتشددين، وذلك قبل يومين من انتهاء المهلة المحددة لتشكيل ائتلافه الحكومي.

وأعلن حزب الليكود، في بيان، أن شاس سيحصل، بموجب الاتفاق، على حقائب الاقتصاد والشؤون الدينية وتطوير الجليل والنقب.

وأكد وزير الخارجية إفيغدور ليبرمان، من جانبه، أن حزبه إسرائيل بيتنا لن ينضم إلى الائتلاف الحكومي.

ورد ليبرمان في مؤتمر صحافي عدم مشاركته إلى خلاف على "المبادئ" وليس على الحقائب الوزارية. وأشار إلى أن نتانياهو وعده بالاحتفاظ بحقيبة الخارجية كما كان يرغب، لكن ذلك لم يكن كافيا لإقناعه بالمشاركة في الحكومة المقبلة.

وفي لقاء مع "راديو سوا"، قال المحلل السياسي الإسرائيلي إيلي نيسان إن رئيس الوزراء سينجح في تشكيل حكومة جديدة رغم إعلان ليبرمان:

وأوضح نيسان أن الرأي العام في إسرائيل منزعج بسبب توجهه كل عامين تقريبا إلى صناديق الاقتراع:

واستبعد المحلل السياسي الإسرائيلي صمود ليبرمان في صفوف المعارضة طويلا:

وكان نتانياهو قد وقع الأسبوع الماضي اتفاقا مع حزبي كولانو ويهادوت هاتورة. وبانضمام شاس يصبح عدد النواب في ائتلافه 53 نائبا من أصل 120 يتشكل منهم الكنيست.

وقد حصل نتانياهو على 30 مقعدا في الانتخابات التشريعية التي أجريت في 17 من آذار/مارس الماضي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG