Accessibility links

logo-print

بالفيديو... إنقاذ صبي نيبالي بعد خمسة أيام تحت الأنقاض


فرق الانقاذ في نيبال تنجح في إنقاذ صبي

فرق الانقاذ في نيبال تنجح في إنقاذ صبي

لم يسمع العالم أنباء سارة من نيبال التي شهدت زلزالا مدمرا السبت الماضي، غير أن إنقاذ صبي من أحد المباني المنهارة بعد خمسة أيام تحت الأنقاض، خلف موجة من الارتياح لدى فرق الإنقاذ.

ونجحت فرق الإنقاذ في الوصول إلى صبي نيبالي يبلغ من العمر 15 عاما بقي عالقا لخمسة أيام تحت الأنقاض، وذلك بعد انهيار مبنى من سبعة طوابق جراء الزلزال العنيف الذي هز البلاد.

وشارك في عمليات الإنقاذ فريق أميركي من خلال إرسال كاميرا تحت الأنقاض لمعرفة الطريقة الأمثل لسحب الصبي بطريقة آمنة.

ونقلت وكالة "أسوشييتد برس" عن أندرو أوليفرا قائد فريق الإنقاذ الأميركي قوله إن "الكاميرا بينت أن الصبي كان في وضع آمن يسمح بسحبه، على الرغم من الوضعية الصعبة التي عاناها".

واستعملت في العملية الرافعات من أجل إزالة الأنقاض عن الحفرة التي علق فيها الصبي، والتي يبلغ عمقها 50 سنتيمترا.

وأفادت فرق الإنقاذ أن الصبي في حالة جيدة عموما، ويحتاج لأيام من الراحة.

وذكرت صحيفة "الغارديان" البريطانية أن الشاب النيبالي نجح في البقاء على قيد الحياة بعد تمكنه من العثور على المياه، وعلبة سمن بالقرب من المكان الذي حوصر فيه.

ويذكر أن 130 من رجال الإطفاء الأميركيين يشاركون في عمليات الإنقاذ منذ الأسبوع الماضي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG