Accessibility links

logo-print

نصر الله: 'داعش' يشكل خطرا وجوديا على لبنان والمنطقة


الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله. أرشيف

الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله. أرشيف

قال الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله في خطاب متلفز الجمعة إن تنظيم "الدولة الاسلامية"، الذي يسيطر على مناطق واسعة في سورية والعراق، يشكل خطرا وجوديا على لبنان ودول المنطقة.

ورأى نصر الله أن التنظيم يريد أن يفرض على كل الناس نمط حياة لا علاقة له بالإسلام، حسب قوله.

وأضاف أن "الأخطر من ذلك أنه له أرضية في العديد من الدول العربية"، مؤكدا أن من يمثلها هم "أتباع هذا الفكر الذي يكفر كل من سواه ويستبيح دماء كل من سواه".

وقال إن خطره يمتد "على الكل، وأولا على أهل السنة والجماعة".

ورأى نصر الله إمكانية إلحاق الهزيمة بهذا التنظيم بسهولة إذا تجمع العراقيون والسوريون واللبنانيون والجميع وتحملوا المسؤولية.

سورية

واعتبر أن النقاش حول انسحاب حزب الله من سورية لن يؤدي إلى أي نتيجة، معتبرا أن هناك خطر حقيق وأن المسؤولية الوطنية تستدعي حماية الوطن وأهله، على حد تعبيره.

وأضاف "نحن هنا سنبقى واقفين مرفوعي الرؤوس، هنا نحيا، وإذا فرض علينا القتال هنا نقاتل وهنا نستشهد وهنا ندفن. هذا خيارنا".

ودعا نصر الله إلى تعاون مع دمشق في ملف اللاجئين السوريين الذين تجاوز عددهم مليونا في لبنان، تمهيدا لإعادة بعضهم إلى بلدهم.

وسيطر تنظيم "الدولة الإسلامية" على مناطق واسعة في شمال العراق وغربه، ووسع نفوذه في شرق سورية وشمالها. وتسببت هجماته بتهجير عشرات الآلاف في شمال العراق، لا سيما من المسيحيين والأيزيديين.

وشهد لبنان سلسلة تداعيات للنزاع السوري، آخرها مطلع هذا الشهر معارك بين الجيش اللبناني ومسلحين في محيط بلدة عرسال الحدودية، أدت إلى مقتل 19 عسكريا وأسر 36 عنصرا من الجيش وقوى الأمن الداخلي.

المصدر: "راديو سوا" ووكالة الصحافة الفرنسية

XS
SM
MD
LG