Accessibility links

مقابل 30 ألف دولار.. ناسا تبحث عن حل لقضاء الحاجة في الفضاء


رائد الفضاء الروسي أوليغ نوفيتسكي

رائد الفضاء الروسي أوليغ نوفيتسكي

لا يعيش رواد الفضاء ظروفا حياتية مثالية في محطة الفضاء الدولية مثل تلك التي على الأرض، إذ يرتدون بزاتهم الثقيلة لوقت طويل، وتعد عملية خلعها ثم تركيبها مرة أخرى طويلة ومرهقة.

ومع ازدياد ضرورة بقاء هؤلاء الرواد في ستراتهم العازلة لفترات طويلة قد تتراوح بين ساعات إلى أيام، تعمل وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) على ابتكار طريقة تمكنهم من قضاء حاجتهم دون الاضطرار إلى خلع بزاتهم الفضائية، وفقا للوكالة الأميركية.

ودعت ناسا المخترعين إلى تقديم تصميمات لابتكاراتهم على هذا الموقع الإلكتروني لحل المشكلة المقلقة، مضيفة أن الفائز سيحصل على 30 ألف دولار أميركي.

وذكرت المسابقة أن الحل الحالي غير عملي، إذ يضطر رواد الفضاء لارتداء حفاضات أثناء تواجدهم في الفضاء، وهو ما لا يوفر حماية كاملة وصحية لفترة تزيد عن اليوم.

يستغرق ارتداء سترة الفضاء وقتا طويلا

يستغرق ارتداء سترة الفضاء وقتا طويلا

وقالت الوكالة إن الرواد يضطرون أحيانا إلى البقاء في ستراتهم لأكثر من 24 ساعة، كما هو الحال مع الرواد الثلاثة الذين أقلعوا في تشرين الثاني/نوفمبر من كازخستان إلى الفضاء، واضطروا إلى البقاء بداخل الكبسولة التي تحملهم ليومين كاملين.

ويصف موقع المسابقة الإلكتروني أن التصميم الفائز يجب أن "يتعامل مع النفايات دون تدخل بشري، ولفترة تصل إلى ستة أيام".

وصرحت ناسا أن رواد الفضاء يستخدمون في محطة الفضاء الدولية مرحاضا يحتوي على مكنسة مزودة بأنبوبة لسحب الفضلات البشرية، مؤكدة على أهمية التوصل إلى طريقة أخرى خاصة مع استعداد الوكالة لخوض رحلات فضائية لكوكب المريخ بحلول عام 2030.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

XS
SM
MD
LG