Accessibility links

وصول المركبة جونو إلى مدار المشتري


مجسم للمركبة جونو

مجسم للمركبة جونو

نجحت المركبة الأميركية جونو في الوصول إلى مدار كوكب المشتري، حسبما أعلنت وكالة الفضاء الأميركية ناسا.

وأفاد مركز متابعة المهمة، الذي تلقى تأكيدا بنجاح العملية، بأن جاذبية أكبر كوكب في النظام الشمسي استقطبت المركبة.

وستحلق المركبة 37 مرة حول المشتري، على ارتفاعات تتراوح بين 10 آلاف و4 آلاف و667 كلم فوق سحب هذا الكوكب الغازي العملاق، في مهمة تستمر 18 شهرا.

ومن أهداف المهمة التعمق في فهم تكوين الكوكب تحت طبقات السحب الغازية التي تغطيه، وهو أمر ما زال محجوبا عن عدسات التلسكوبات حتى الآن.

تحديث 11.30 ت.غ

توشك المركبة الأميركية غير المأهولة "جونو" أن تبلغ كوكب المشتري بعد خمس سنوات على الانطلاق من كوكب الأرض، إذ تدخل في مداره في الخامس من تموز/يوليو الحالي.

وقال المسؤول عن المهمة في وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) سكوت بولتون في مؤتمر صحافي عقد في تكساس "في غضون بضعة أيام سنصل إلى كوكب المشتري، وهو أمر يصعب تخيله".

وتزن المركبة "جونو" ثلاثة أطنان و600 كيلوغرام، وهي مدفوعة بالطاقة الشمسية. وستحلق المركبة 37 مرة حول المشتري، على ارتفاعات تتراوح بين 10 آلاف وأربعة آلاف و667 كيلومتر عن سحب هذا الكوكب الغازي العملاق، في مهمة تستمر 18 شهرا.

في الخامس من تموز/يوليو ستكون المركبة "جونو" متجهة إلى المشتري بسرعة 64 كيلومتر في الثانية، وعندها ستشعل محركاتها لكبح السرعة، ثم تدخل في جاذبية الكوكب، في مدار قطبي يجعلها تتم دورة واحدة حوله في 53 يوما و12 ساعة.

وبعد دورتين تامتين، تعود المركبة وتعدل مدارها في تشرين الأول/أكتوبر المقبل، لتستقر في مدار يجعلها تتم دورة واحدة حول الكوكب في 14 يوما، ويجعلها تقترب أكثر من قطبيه.

وفي أثناء ذلك، تغوص أجهزة المركبة في طبقات السحب لدراسة ظاهرة الشفق القطبي والغلاف الجوي للكوكب وحقله المغناطيسي.

وقالت داين براون المسؤولة في وكالة الفضاء الأميركية "سيقترب جونو إلى مسافة لم يسبق له مثيل لكشف أسرار هذا الكوكب".

ومن أهداف المهمة التعمق في فهم تكوين الكوكب تحت طبقات السحب الغازية التي تغطيه، وهو أمر ما زال محجوبا عن عدسات التلسكوبات حتى الآن.

المصدر: خدمة دنيا

XS
SM
MD
LG