Accessibility links

الخارجية الأميركية: حقائق عن اللاجئين السوريين


مبنى وزارة الخارجية الأميركية

مبنى وزارة الخارجية الأميركية

بعد هجمات باريس واللغط الذي أثير حول استقبال اللاجئين في أوروبا وأميركا، أصدرت وزارة الخارجية الأميركية بيانا أوضحت فيه بعض المغالطات والحقائق والتي تقال عن اللاجئين السوريين.

مغالطة: المهاجرون السوريون مصدر خطر

استقبلت 2234 لاجئا سوريا منذ سنة 2010، وقد تم إجراء تحقيقات أمنية دقيقة قبل دخولهم التراب الأميركي، ولم يتورط فيهم أي شخص في قضايا إرهاب أو تهديد للأمن الداخلي. وتؤكد الخارجية أن اللاجئين أغلبيتهم ضحايا أعمال إرهابية في بلدهم.

مغالطة: 70 % من المهاجرين السوريين القادمين إلى أميركا عزاب

تقول الخارجية الأميركية إن فئة اللاجئين الشباب غير المرتبطين بعائلاتهم في أميركا يشكلون أقل من اثنين في المئة، وأن 77 في المئة من اللاجئين السوريين الذين قبلتهم أميركا في 2014 هم من النساء والأطفال.

مغالطة: 250 ألف لاجئ سوري سيصلون إلى أميركا قريبا

تؤكد الخارجية الأميركية أن الولايات المتحدة ستستقبل خلال سنة 2016 ما يصل إلى 10 آلاف لاجئ سوري، وأي رقم آخر يُروج له فهو مجرد أكاذيب.

مغالطة: اللاجئون السوريون يدخلون إلى أميركا بسهولة

قبل دخولهم إلى أميركا، يخضع طالبو اللجوء من كل الجنسيات إلى تحقيق أمني دقيق تقوم به عدة هيئات أمنية من بينها مكتب التحقيقات الفيدرالي "إف بي آي" ووزارة الأمن القومي، وهذا الإجراء ينطبق على كل طالبي اللجوء وليس السوريين حسب.

مغالطة: من المستحيل معرفة خلفيات اللاجئين السوريين جراء الحرب هناك

استقبلت أميركا العديد من اللاجئين السوريين خلال السنوات الأخيرة، وتم التحقيق في هوياتهم وخلفياتهم، بالإضافة إلى تقاسم المعلومات الأمنية عنهم مع الكونغرس، وسيتم وضع آليات أمنية أدق في المستقبل.

المصدر: وزارة الخارجية الأميركية

XS
SM
MD
LG