Accessibility links

أسمتها داعش.. طالبة عربية غاضبة من 'خطأ' مدرستها الأميركية


صورة من كتاب المدرسة الذي تظهر فيه بيان زحليف باسم "داعش"

صورة من كتاب المدرسة الذي تظهر فيه بيان زحليف باسم "داعش"

رغم أن اسمها بيان زحليف، إلا أن إدارة مدرسة في ولاية كاليفورنيا الأميركية سمتها "داعش فيليبس" ISIS PhILLIPS في كتاب السنة، التي تطبعها إدارة المدارس خلال نهاية السنة.

وكتبت بيان في حسابها بتويتر "أعتقد أنني داعش في كتاب السنة"​:

​وأضافت على حسابها في فيسبوك "أشعر بالحزن والأسف أن يحصل معي هذا الموقف. اتصلت بي إدارة المدرسة وقالت لي إن ذلك مجرد خطأ مطبعي، ولا أظن أن ذلك صحيح، لنكن واقعيين".

وذكرت جريدة لوس أنجليس تايمز أن أحد مسؤولي قطاع المدارس في كاليفورنيا، صرح بأنه وقع خلط بين اسم بيان زحليف وشخص آخر يدعى ISIS، وأضاف المتحدث أن إدارة المدارس ستتخذ الإجراءات المناسبة إذا ثبت أن تغيير اسم بيان كان متعمدا.

وكتبت مديرة المدرسة، التي ترتادها بيان، على موقع تويتر أنها تتأسف لما حدث لبيان، ووصفت ما حدث بأنه "خطأ مطبعي مؤسف".

ولاقت بيان موجة من التضامن من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذي عبروا عن تعاطفهم معها.

وكتبت المغردة سوزان: "أمر غير مقبول وشائن على مستويات عدة":

وكتبت سارة "أراهن أن إدارة المدرسة ستقول إن ذلك مجرد خطأ مطبعي":

وكتب مغرد آخر: "آسف لما حدث لك، لا تستحقين ذلك":

XS
SM
MD
LG