Accessibility links

منير الحدادي يتألق مع إسبانيا بعد رفضه اللعب للمغرب


الحدادي في التدريبات رفقة راموس

الحدادي في التدريبات رفقة راموس

واصل مهاجم برشلونة منير الحدادي صعوده المتميز في كرة القدم ضمن منتخب إسبانيا، بعد أن فقد الجمهور المغربي أمله في الظفر بخدمات الحدادي الذي تألق في بدايته مع برشلونة.

وشارك الحدادي في الربع ساعة الأخير من مباراة إسبانيا التي انتهت بانتصار ساحق 5-1 على مقدونيا في مستهل مشوارها في تصفيات البطولة الأوروبية الاثنين.

وكانت تلك خطوة أخرى للاعب الموهوب الذي انطلق من أكاديمية الناشئين ببرشلونة بعدما هز الشباك في مباراته الأولى مع النادي الكتالوني بدوري الدرجة الأولى ضد إيلتشي.

وجذبت تحركات الحدادي وغريزته الواضحة اهتمام مدرب إسبانيا فيسنتي ديل بوسكي الذي استدعاه لمواجهة مقدونيا بديلا لدييغو كوستا المصاب.

وقال الحدادي البالغ من العمر 19 عاما للصحافيين "إنه حلمي يتحقق وسأحتفظ بهذا القميص".

وكانت وسائل إعلام مغربية وعربية قد تحدثت في الأيام القليلة الماضية عن إمكانية التحاق الحدادي بالمنتخب المغربي، لكونه يحمل الجنسية المغربية من والده، إلا أن الحدادي فضل المنتخب الإسباني.

وقال الحدادي في هذا الشأن "إنه قراري وأعرف ما أقوم به. منذ كنت صغيرا وأنا ألعب في إسبانيا وكانت هذه فكرتي. تحدثت مع الناس في المغرب وقلت لهم إني أريد اللعب هنا".

وهذا فيديو لأهم اللقطات الفنية لمنير الحدادي مع برشلونة:

وتتطلع إسبانيا لإعادة بناء منتخبها بعد الفشل في الاحتفاظ بكأس العالم حيث خرجت من مرحلة المجموعات بعد فشل تهديفي ومشاكل جمة.

وكان الحدادي واحدا من وجوه جديدة عديدة في التشكيلة التي لعبت الاثنين، بعد اعتزال عدد من اللاعبين البارزين مثل تشابي وتشابي الونسو وديفيد فيا.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG