Accessibility links

رسائل حب 'تقتحم' مسجدا في أميركا (صور)


واجهة مسجد مبارك في فيرجينيا

واجهة مسجد مبارك في فيرجينيا

بين الفينة والأخرى تتلقى مراكز إسلامية أو مساجد في الولايات المتحدة الأميركية أو دول أوروبا رسائل كراهية تحمل تهديدات عنصرية، وبات الأمر يقلق المسلمين الذين يمارسون طقوسهم الدينية في المجتمعات الغربية.

ولكن، هذه المرة كان الأمر مختلفا حينما تفاجأ مسلمون يرتادون مسجد مبارك في مدينة شانتيلي بولاية فرجينيا القريبة من العاصمة الأميركية واشنطن، بعبارات "حب" مكتوبة على أرضية المسجد.

فقد "اقتحم" مجهولون ساحة المسجد وكتبوا عبارات تحمل في طياتها رسائل حب وتعاطف مع المسلمين قالوا فيها "نحبكم"و"نحن إخوانكم وأخواتكم" و"نحن معكم".

واستعمل "المقتحمون المجهولون" طباشير لكتابة هذه العبارات التي أدخلت البهجة والسرور على زوار المسجد.

وسبق لهذا المسجد، الذي بني في 2012، أن تعرض لأعمال تخريبية، وقدرت الخسائر وقتها بـ 60 ألف دولار.

واعتبر مسلمو المدينة أن "رسائل الحب" المرسومة على أرضية المسجد مثلت الوجه الحقيقي لميزة التسامح والتعايش في المجتمع الأميركي القائم على احترام حرية العبادة والمعتقدات.

وتفاعل مغردون مع هذه الخطوة الإيجابية التي قام بها مجهولون تجاه مسلمي المدينة، وكتب ​كاشف شودري على تويتر "جيران غير مسلمين أظهروا حبا وتضامنا مع المسلمين ومسجد مبارك في مدينة شانتيلي"

من جهته كتب مغرد آخر: "في نهاية هذا الأسبوع بمسجد مبارك في شاننتيلي فيرجينيا تلقينا رسائل حب"

وكتب حساب 'المنارة': "مسجد مبارك اقتحم برسائل حب"

المصدر: موقع "راديو سوا"

أظهر التعليقات

XS
SM
MD
LG