Accessibility links

أسرة مرسي تقاضي السيسي بعد "اختطاف" الرئيس المعزول


شيماء وأسامة محمد مرسي خلال المؤتمر الصحافي

شيماء وأسامة محمد مرسي خلال المؤتمر الصحافي

أعلنت أسرة الرئيس المعزول محمد مرسي الاثنين أنها بصدد اتخاذ إجراءات قانونية ضد قائد الجيش المصري الفريق أول عبد الفتاح السيسي، محملة الأخير المسؤولية عن"اختطافه".
وشارك ثلاثة من أبناء مرسي في مؤتمر صحافي في مقر نقابة المهندسين المصرية في القاهرة سموه مؤتمر "الاختفاء القسري للسيد رئيس الجمهورية".
وقالت شيماء محمد مرسي خلال المؤتمر "نحن بصدد اتخاذ إجراءات قانونية محلية ودولية ضد عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري الدموي ومجموعته الانقلابية".
وهذا جانب من المؤتمر الصحافي كما نقلته وسائل الإعلام المحلية:


وأكد أسامة مرسي أن العائلة ستبدأ الإجراءات القانونية ضد السيسي.
وقال أسامة "أسرة الرئيس لا تستجدي الإفراج عنه من أحد كائن من كان"، وتابع بصوت مرتفع "نحن لا نطالب ولكننا نقرر أن ما يحدث هو انتهاك لأبسط حقوق الرئيس الشرعي".
وأوضح أسامة أن آخر لقاء بين مرسي وأسرته كان "عصر يوم الانقلاب الثالث من يوليو".
وأبدت شيماء استغرابها إزاء ما قالت إنه "صمت منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدني تجاه جريمة اختطاف الرئيس الشرعي" الذي تمت الإطاحة به في الثالث من يوليو/تموز الحالي إثر احتجاجات شعبية عارمة في 30 يونيو/حزيران.
وأكد عبد الله مرسي، النجل الأصغر للرئيس المصري المعزول، "نحن نقيم بشكل طبيعي في منزلنا في القاهرة (...) ولا نتعرض لأي مضايقات من أي أحد"، موضحا أن "زوجة الرئيس بخير وفي حالة جيدة وفي صحة ممتازة وفي قوة نفسية جيدة".
وخارج مقر المؤتمر الصحافي، تجمهر عشرات من أنصار مرسي حاملين صورا له كتب عليها "الرئيس الشرعي". وهتف أنصاره "ارحل يا سيسي .. مرسي هو رئيسي".
XS
SM
MD
LG