Accessibility links

الجزائر ترفض إخراج 'الجمهورية الصحراوية' من الاتحاد الأفريقي


الوزير الأول الجزائري عبد المالك سلال-أرشيف

الوزير الأول الجزائري عبد المالك سلال-أرشيف

رفضت الجزائر، الجمعة، مطالبة المغرب بسحب عضوية "الجمهورية العربية الصحراوية" (البوليساريو) من الاتحاد الأفريقي، معتبرة أن ذلك "أمر غير معقول".

وجاء هذا الموقف غداة إعلان وزير الشؤون الخارجية والتعاون المغربي صلاح الدين مزوار أن خروج "الجمهورية الوهمية" (يقصد جبهة البوليساريو) من الاتحاد الأفريقي "مسألة وقت".

وتنادي الجبهة باستقلال الصحراء الغربية عن المغرب.

وشدد رئيس الوزراء الجزائري عبد المالك سلال، في تصريحات صحافية تناقلتها وسائل إعلام جزائرية، على أن "الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية عضو مؤسس للاتحاد الأفريقي، ولا يمكن أبدا المطالبة بمغادرتها لهذه المنظمة القارية".

وأضاف سلال: "إذا أراد المغرب الانضمام إلى الاتحاد الأفريقي دون شرط" فإن الجزائر "ليس لها أي مشكل تجاه ذلك، لكن هناك إجراءات يجب أن تطبق".

آخر تحديث (10:51تغ)

أعلن المغرب الخميس أن "الجمهورية الصحراوية" على وشك الخروج من الاتحاد الإفريقي.

وقال وزير الشؤون الخارجية والتعاون المغربي صلاح الدين مزوار عقب الاجتماع الأسبوعي للحكومة إن وجود "الجمهورية الوهمية في الاتحاد الإفريقي مسألة وقت".

وأضاف أن "العديد من الدول اتخذت موقفا حاسما وأخرى طلبت بعض الوقت" لحسم مسألة وجودها في الاتحاد.

وكان العاهل المغربي محمد السادس قد أعلن رغبة بلاده في العودة إلى شغل مقعدها في الاتحاد الإفريقي، بعد انسحابها عام 1984 احتجاجا على قبول منظمة الوحدة الإفريقية حينها انضمام "الجمهورية الصحراوية" التي أسستها جبهة البوليساريو المطالبة باستقلال الصحراء الغربية عن المملكة.

التفاصيل مع مراسل "راديو سوا" في الرباط أنس عياش:

المصدر: "راديو سوا"/ وكالات

XS
SM
MD
LG