Accessibility links

logo-print

أحكام بالسجن بحق ثمانية متشددين في المغرب


عناصر من الشرطة المغربية

عناصر من الشرطة المغربية

أصدرت المحكمة المكلفة بقضايا الإرهاب في مدينة سلا (قرب العاصمة الرباط) الخميس أحكاما بسجن ثمانية متهمين، أحدهم فرنسي، لفترات تتراوح بين ثلاث وخمس سنوات بعد إدانتهم بالتورط في أنشطة إرهابية، حسبما ذكرت وكالة الأنباء المغربية الرسمية.

وقالت الوكالة إن "غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بقضايا مكافحة الإرهاب بملحقة محكمة الاستئناف بسلا أصدرت أحكاما تراوحت بين ثلاث سنوات وخمس سنوات حبسا نافذا في حق ثمانية متهمين، يوجد من بينهم فرنسي، أدينوا في ملفات منفصلة من أجل أعمال إرهابية".

وأضافت أن المحكمة أصدرت بحق الفرنسي بيار باسكال حكما بالسجن لمدة خمس سنوات حبسا نافذا بعدما أدانته بتهمة تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أنشطة إرهابية في إطار مشروع جماعي يهدف إلى المس الخطير بالنظام العام.

وأصدرت المحكمة حكما بالسجن مع النفاذ لمدة أربع سنوات بحق متهمين اثنين آخرين والسجن مع النفاذ لمدة ثلاث سنوات بحق أربعة متهمين آخرين وذلك بعد إدانتهم بتهمة تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أعمال إرهابية.

وقضت المحكمة كذلك بسجن متهم واحد لمدة ثلاث سنوات حبسا نافذا بعد إدانته بتهمة "تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية في إطار مشروع جماعي يهدف الى المس الخطير بالنظام العام، وحيازة واستعمال الأسلحة".

وأوضحت الوكالة أن من بين المدانين "من قام باستقطاب شباب مغاربة للالتحاق بتنظيمات إرهابية بسورية والعراق والحصول على مبالغ مالية من جهات أجنبية لتمويل الإرهاب".

وفي مطلع شباط/فبراير الجاري، بدأت محاكمة أربعة فرنسيين أوقفوا في تشرين الثاني/نوفمبر بتهم الإرهاب. وأرجئت الجلسة إلى الخامس من آذار/مارس.

وبحسب السلطات في المغرب، وكذلك في فرنسا، فإن أكثر من ألف من رعايا كل من هذين البلدين، بعضهم مزدوجو الجنسية، التحقوا بصفوف تنظيمات جهادية على غرار تنظيم الدولة الإسلامية داعش الذي يسيطر على مناطق شاسعة في سورية والعراق.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG