Accessibility links

المغرب يفكك خلية إرهابية خططت لاغتيال سياح وعسكريين


عناصر من الشرطة المغربية-أرشيف

عناصر من الشرطة المغربية-أرشيف

تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني الخميس، من تفكيك خلية إرهابية تنشط في مدينة بركان شرق المغرب، تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية داعش، خططت لاختطاف وتصفية سياح واغتيال مسؤولين عسكريين.

وأوضح بيان لوزارة الداخلية أنه في إطار التصدي للتهديدات الإرهابية تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية من تفكيك هذه الخلية التي تتكون من سبعة عناصر أعلنوا بيعتهم للتنظيم المتشدد.

وأضاف البيان أن التحريات الدقيقة كشفت أنه "سيرا على النهج التخريبي لهذا التنظيم الإرهابي، فقد خطط المشتبه فيهم لتنفيذ عمليات إرهابية خطيرة بالمملكة، تتمثل في اختطاف وتصفية من يخالف معتقداتهم الضالة بالإضافة للسياح الذين يرتادون المنتجعات السياحية بالمنطقة الشرقية للمملكة".

وأكدت الداخلية المغربية أن عناصر الخلية انخرطوا في تداريب شبه عسكرية مكثفة بإحدى المناطق الجبلية المتواجدة قرب مدينة بركان، استعدادا لاستهداف رجال الأمن بهدف الاستيلاء على أسلحتهم الوظيفية لاستعمالها في اغتيال مسؤولين عسكريين، بناء على "فتوى" تلقاها أمير هذه الخلية من أحد القادة الميدانيين لداعش.

وسيتم تقديم المشتبه بهم إلى العدالة فور انتهاء البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG