Accessibility links

logo-print

صحافيان فرنسيان متهمان بابتزاز ملك المغرب: وقعنا في فخ


ملك المغرب محمد السادس

ملك المغرب محمد السادس

أكد الصحافيان الفرنسيان المتهمان بالسعي لابتزاز العاهل المغربي محمد السادس الاثنين أنهما لم يطرحا صفقة مالية لقاء عدم إصدار كتاب كانا يؤلفانه عن المملكة.

وقال اريك لوران الذي وجهت إليه التهمة السبت إثر شكوى رفعها المغرب، متحدثا لإذاعة ار تي ال "لست من جاء بهذا الاتفاق المالي واقترحه" موضحا أنها كانت "صفقة خاصة".

وتابع قائلا "هذا كتابي ... هذا عملي ويحق لي أن أنشره أو لا أنشره" مضيفا "لم ألزم الحذر لكنني لم أكن أتصور إلى أي حد كانوا عازمين الإيقاع بنا".

وقالت الصحافية كاترين غراسييه من جانبها في مقابلة نشرتها صحيفة لو باريزيان الاثنين "لم أرغب يوما في ابتزاز أي كان" مؤكدة أنها وقعت في فخ.

ووجهت التهمة رسميا ليل الجمعة السبت في باريس إلى الصحافيين بمحاولة ابتزاز المملكة المغربية، بعد تخليهما عن تأليف كتاب يتضمن معلومات يعتقد أنها مسيئة للملك محمد السادس لقاء مليوني يورو.

وبررت غراسييه قبولها بالمبلغ المالي بـ "لحظة ضعف" مؤكدة أنها "قطعت على نفسها عهدا بأن يصدر الكتاب". وحذرت بأنه "كارثي" للعائلة المالكة.

ويشتبه بأن اريك لوران وكاترين غراسييه حاولا الحصول على أموال لقاء التخلي عن كتاب يعدانه حول الملك محمد السادس ويتضمن معلومات يعتقد أنها مسيئة له. وجرت عدة لقاءات حول المسألة بينهما وبين ممثل عن المغرب هو محامي مغربي، تحت مراقبة الشرطة التي أبلغتها الرباط بالمسالة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG