Accessibility links

logo-print

العلاقات المغربية-الفرنسية.. مزوار يرجئ زيارته إلى باريس


وزير الخارجية المغربي ونظيره الفرنسي-أرشيف

وزير الخارجية المغربي ونظيره الفرنسي-أرشيف

أرجأ وزير الخارجية المغربي صلاح الدين مزوار زيارة كانت مقررة إلى فرنسا الجمعة لبحث العلاقات الثنائية وتلطيف الأجواء بين باريس والرباط، بعد أن شهدت توترا في الأشهر الأخيرة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية رومان نادال، إن الوزارة تعمل مع السلطات المغربية لتحديد موعد جديد للزيارة، موضحا أن وزير الخارجية المغربي "موضع ترحيب في فرنسا".

وكان مزوار قد أعلن الاثنين أنه يعتزم زيارة فرنسا للقاء نظيره لوران فابيوس "للوقوف على مختلف أوجه تعاوننا الثنائي، وذلك في السياق الخاص والأليم الذي تجتازه فرنسا"، في إشارة إلى هجمات باريس التي راح ضحيتها 17 شخصا.

وكان موقع "اليوم24" المغربي المستقل، قد أفاد بأن مزوار ألغى زيارته بسبب "عدم إحراز أي تقدم في المشاورات" الدبلوماسية لتجاوز الأزمة الدبلوماسية مع فرنسا.

وتتمحور الأزمة حول تجميد المغرب التعاون القضائي والأمني مع فرنسا في 20 شباط/فبراير الماضي، بعدما أقدمت الشرطة الفرنسية على استدعاء عبد اللطيف الحموشي، مدير المخابرات المغربية الداخلية، من مقر إقامة السفير المغربي في باريس، ليمثل أمام القضاء إثر شكوى تقدم بها ملاكم مغربي يقيم في فرنسا. واتهم الملاكم زكريا مومني الحموشي بتعذيبه.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG