Accessibility links

logo-print

المغرب ينفي تسجيل إصابة بفيروس إيبولا


تشديد المراقبة الصحية في المطارات تحسبا للعدوى- أرشيف

تشديد المراقبة الصحية في المطارات تحسبا للعدوى- أرشيف

نفت وزارة الصحة المغربية تسجيل أي حالة مصابة بفيروس "إيبولا" في المملكة. وأكدت أن الشاب الغيني الذي كان مشتبها بإصابته بالفيروس لا يشكو سوى من حمى ناتجة عن مرض عادي.

وأوضحت الوزارة في بيان لها، أن الشاب الغيني، البالغ من العمر 16 سنة، والذي دخل إلى المغرب في 11 ديسمبر/ كانون الأول لمتابعة دراسته بإحدى المدارس بمدينة أكادير (جنوب)، بات يتماثل للشفاء.

كما أكدت وزارة الصحة أنها تتابع الوافدين إلى المغرب من البلدان "الموبوءة"، فيما أفاد وزير الصحة الحسن الوردي، في وقت سابق، أن مهاجرين من إفريقيا جنوب الصحراء يجرِي تزويدهم بهواتف محمولة، كي تظل مصالح الصحة قادرة على التواصل معهم، على اعتبار أن أعراض حمل الفيروس قد تظهر بعد أسابيع من المرض، في بعض الأحيان.

يذكر أن وسائل إعلام مغربية أشارت الثلاثاء إلى احتمال إصابة مواطن من غينيا كوناكري بإيبولا، نقل إلى مستشفى جهوي بمدينة أكادير.

وكان المغرب قد اعتذر مؤخرا عن تنظيم كأس افريقيا لكرة القدم تخوفا من تفشي الفيروس داخل أراضيه.


المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG