Accessibility links

logo-print

الإفراج عن الصحافي المغربي #علي_أنوزلا الملاحق بقانون الإرهاب


الصحافي علي أنوزلا أمام المحكمة الابتدائية بالرباط أثناء محاكمة سابقة له - أرشيف

الصحافي علي أنوزلا أمام المحكمة الابتدائية بالرباط أثناء محاكمة سابقة له - أرشيف

أفرجت محكمة مغربية بمدينة سلا قرب العاصمة الرباط مؤقتا عن الصحافي علي أنوزلا الجمعة، بعدما تقدم به دفاعه بداية الأسبوع.
وبحسب حسن السملالي محامي علي أنوزلا، فإن قاضي التحقيق المكلف بجرائم الإرهاب في محكمة الاستئناف بسلا وافق على طلب تقدم به الثلاثاء الماضي لمنح موكله اطلاق السراح المؤقت.
وهذه صور جرى تداولها عبر "فيسبوك" و "تويتر" توثق لحظات الافراج عن الصحفي علي أنوزلا:

وستعقد جلسة محاكمة أنوزلا في 30 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، بعد جلسة أولى للتحقيق التفصيلي جرت الاثنين الماضي.
واعتقل علي أنوزلا في 17 سبتمبر /أيلول الماضي بعد مذكرة تحقيق للنيابة العامة تضمنت تهما ب"تقديم المساعدة عمدا لمن يرتكب أفعالا إرهابية وتقديم آدوات لتنفيذ جريمة إرهابية، والإشادة بأفعال تكون جريمة ارهابية".
وكان موقع "لكم" المستقل بنسختيه العربية والفرنسية نشر رابطا خاصا بشريط فيديو لتنظيم القاعدة يدعو شباب المغرب الى "الجهاد وينتقد النظام الملكي وشخص الملك بشدة"، قبل أن تعمد إدارة موقع "يوتيوب" إلى حذفه لعدم احترامه القواعد الخاصة المتعلقة "بالتحريض على العنف".
وسلك هذا الملف الذي خلق تضامنا دوليا واسعا، منعطفا جديدا في الأيام القليلة الماضية، فقد أعلن أنوزلا في بيان له عن "الوقف الموقت" للموقعين بالعربية والفرنسية، في انتظار خروجه من السجن، وطلب من محاميه الجديد مباشرة اجراء حجب الموقعين لدى السلطات التقنية المكلفة بذلك في المغرب، كما انسحب هيئة الدفاع عن انوزلا التي رافقته منذ البداية بعدما اختار الأخير محاميا جديدا له في القضية.
وفي ما يلي بعض من ردود الفعل عبر موقع التغريدات "تويتر" حول اطلاق سراح أنوزلا:
XS
SM
MD
LG