Accessibility links

البرلمان الفرنسي يمنع النحيلات جدا من مزاولة عرض الأزياء


فقدان الشهية مرض يؤدي إلى نحول شديد وقد يتسبب بالوفاة

فقدان الشهية مرض يؤدي إلى نحول شديد وقد يتسبب بالوفاة

أقر النواب الفرنسيون الجمعة مشروع قانون يحظر توظيف عارضات أزياء نحيفات جدا ومصابات بسوء تغذية، بهدف مواجهة الرغبة المفرطة في فقدان الوزن المؤدية الى انعدام الشهية المرضي.

وجاء التصويت على هذا المشروع غداة إقرار مشروع قانون آخر يحظر الترويج للنحافة المفرطة تحت طائلة السجن والغرامة المالية.

وبحسب مشروع القرار المصوت عليه الجمعة في الجمعية الوطنية الفرنسية بات "محظورا ممارسة مهنة عرض الأزياء على من يكون مؤشر كتلة الجسم لديهن أدنى من المعدلات المحددة" من وزارتي الصحة والعمل.

وينص القانون على معاقبة وكالات عروض الأزياء المخالفة بغرامات تصل إلى السجن ستة أشهر، ودفع غرامات بقيمة 75 الف يورو.

والخميس، أقر النواب مشروع قانون يعتبر التشجيع على فقدان الوزن بشكل مفرط، أو التشجيع على الإلتزام الطويل الأمد بحمية غذائية غير صحية من شأنها أن تسبب الوفاة أو المرض، جرما يعاقب عليه بالسجن عاما واحدا ودفع غرامة بقيمة عشرة آلاف يورو.

وينتظر اقرار هذا القانون بشكل نهائي في مجلس الشيوخ ليصبح ساريا. ويصيب فقدان الشهية المرضي 30 الف شخص إلى أربعين ألفا في فرنسا، غالبيتهم الساحقة من النساء، وهو من بين الاضطرابات النفسية الاكثر تسببا بالوفاة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG