Accessibility links

logo-print

محمد عساف يعود إلى غزة تلميذا


 محمد عساف بين طلاب مدرسة في غزة

محمد عساف بين طلاب مدرسة في غزة

ابتعد عن الأضواء قليلا، ليعود بـ "فلاش باك" سنوات قليلة إلى الوراء تحمل معها ذكريات يوم كان في الصف تلميذا يتلقى حروف الأبجدية إلى جانب طالبات وطلاب المدارس الابتدائية في غزة.

هذا ما بادر إليه المغني الفلسطيني الشاب محمد عساف حامل لقب "محبوب العرب" عندما وصل إلى غزة لزيارة عدد من مراكز الإيواء ومدارس اللاجئين في القطاع التي شهدت حربا مع إسرائيل الصيف الماضي دامت نحو 50 يوما.

وتدافع مئات من الطلاب الفلسطينيين لدى مرور موكب عساف لمصافحته خلال زيارته لمدرسة جباليا الابتدائية في مخيم جباليا شمالي قطاع غزة.

وقال محمد عساف الفائز في مسابقة "أراب أيدول" في نسخة 2013 "كان هناك كثيرون يمدون يدهم لمصافحتي، وكنت أتمنى أن أسلم على الجميع".

وانتشر على موقع يوتيوب فيديو لعساف وهو يشارك طالبات مدرسة خان يونس الإعدادية للبنات التابعة للأونروا حصصهن الدراسية ويحاول التفوق عليهن في الإجابة على أسئلة المدرسة لتحفيزهن على حب الدراسة:

ولاقت زيارة محبوب العرب لغزة ترحيبا كبيرا من طرف محبي الفنان ونشطاء موقع التواصل الاجتماعية المعروفين بـ"الجيش العسافي الالكتروني"

وهذه بعض التغريدات والصور تابعت زيارة عساف لمسقط رأسه:

هل رشق موكب عساف بالحجارة؟

أعقب زيارة عساف لمدرسة جباليا الابتدائية في مخيم جباليا شمالي قطاع غزة، تداول أخبار نقلتها وكالة الصحافة الفرنسية على لسان مسؤول في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" تفيد "أن الطلاب حاولوا دخول المدرسة، إلا أن الحراس منعوهم، مما دفعهم لرشقهم بالحجارة بكثافة"، موضحا أن الشرطة الفلسطينية تدخلت لفض الاشتباك وإخراج عساف وموكبه من المكان.

غير أن وكالة الصحافة الفرنسية عادت ونشرت خبر نفي للحادث، حيث أكد لها المتحدث باسم الأونروا في غزة عدنان أبو حسنة أن التلاميذ "اندفعوا لمصافحة عساف الذي يحظى بمحبتهم".

و نفت من جانبها مديرة الإعلام في الأنروا بغزة مالينا شاهين تعرض موكب عساف للرشق بالحجارة، وقالت إن "محبي الفنان عساف تدافعوا من أجل مصافحته والتقاط صور تذكارية معه أثناء زيارته لمدرسة في مخيم جباليا".

ووصل محمد عساف إلى غزة الثلاثاء على أن يغادرها الخميس، وقام كذلك بزيارة مدارس تضم نازحين دمرت منازلهم خلال الحرب الأخيرة لتقديم بعض المساعدات التي تتضمن معاطف شتوية، وزار أيضا حي الشجاعية الذي نال النصيب الأكبر من التدمير خلال الحرب.

وتوجه بعد زيارته إلى خان يونس في جنوب القطاع للقاء أفراد عائلته وأقاربه.

شاهد بالفيديو لحظة وصول عساف إلى بيت أسرته:

XS
SM
MD
LG