Accessibility links

بقرار من أربيل.. الوزراء الأكراد يلتحقون بحكومة العبادي


 رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني

رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني

أعلن نواب من التحالف الكردستاني أن الوزراء الأكراد سيلتحقون باجتماعات مجلس الوزراء بغداد بعد أدائهم اليمين الدستورية في الجلسة البرلمانية المقبلة.

وأكد عضو التحالف الكردستاني النائب سيروان عبد الله، لـ"راديو سوا" أن الوزراء الأكراد في الحكومة الاتحادية سيلتحقون باجتماعات الحكومة بقرار من أربيل، وأضاف أن الوزراء سيتعاونون مع رئيس الحكومة حيدر العبادي.

وقالت عضو التحالف الكردستاني النائب أشواق الجاف، بدورها، إن القادة الأكراد قرروا استبدال منصبي نائب رئيس مجلس الوزراء الذي اختير هوشيار زيباري لشغله ووزير المالية الذي أنيط بروز نوري شوايس.

وأضافت أن العبادي "لم يلجأ إلى القيادات الكردية لتحديد الوزارات ولا حتى في أسماء المرشحين، وبالتالي فقد وضعها بنفسه (العبادي) من دون الرجوع للأكراد".

وأشارت إلى أنه من "حق القيادات الكردية أن تجري أي تغيير تراه في اختيار مرشحيها لتولي المناصب الوزارية".

واعتبر الخبير القانوني علي الفريعي استبدال الوزراء قبل أداء اليمن الدستورية مسألة قانونية، مضيفا لـ"راديو سوا"، أن "من الممكن إذن تبديل أي وزير من موقع لآخر وليس فقط الوزراء الأكراد".

وكان رئيس حكومة إقليم كردستان نيجرفان بارزاني قد جدد السبت الماضي، رغبة حكومة الإقليم بمعالجة المشاكل العالقة مع بغداد، معتبرا مشاركة الأكراد في الحكومة الاتحادية فرصة لحلها.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علي قيس:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG