Accessibility links

قلق أممي من تدفق المتشددين إلى سورية والعراق


لأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون

لأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون

أكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، السبت، أن تدفق المسلحين زاد بنسبة 70 في المئة عن العام الماضي، وبلغ عدد المنضمين إلى صفوف الجماعات الإرهابية نحو 25 ألف مسلح من 100 بلد.

وقال بان، في كلمته على هامش اجتماع للأمم المتحدة، إن "هناك زيادة في تدفق المقاتلين الأجانب الذين انضموا إلى صفوف تنظيم داعش وغيره من الجماعات الإرهابية".

وأشار إلى زيادة تقدر بنسبة 70 في المئة في تدفق المقاتلين بين منتصف عام2014 إلى شهر مارس/ آذار من عام 2015.

وبينما شدد بان على وجوب وضع خطة لمنع تدفق المتشددين إلى العراق وسورية، أكدت الحكومة العراقية أنها ستطرح في مؤتمر يعقد في الثاني من يونيو/ حزيران المقبل موضوع معالجة حلول لتدفق المسلحين الأجانب إلى العراق.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة العراقية سعد الحديثي، إن "العراق سيطرح خلال مؤتمر باريس المصغر للتحالف الدولي المقرر في الثاني يونيو/حزيران المقبل، وجهة نظره حول دور التحالف في إيقاف تدفق المسلحين وإضعاف القدرات المالية لداعش".

ومن المقرر أن يعقد المؤتمر المصغر لدول التحالف ضد تنظيم داعش يوم الثاني من شهر يونيو/ حزيران المقبل، في العاصمة الفرنسية باريس، بمشاركة 24 دولة، وسيترأسه رئيس الوزراء حيدر العبادي، ووزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس، ونظيره الأميركي جون كيري.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG