Accessibility links

بعد موته.. مايكل جاكسون يجني 150 مليون دولار في السنة!


نجم البوب مايكل جاكسون -أرشيف

نجم البوب مايكل جاكسون -أرشيف

قد لا يؤمن البعض بوجود "حياة مالية" بعد الموت، لكن يبدو الأمر ممكنا مع مايكل جاكسون الذي يواصل حصد الثروة منافسا المشاهير الأحياء بعد خمس سنوات من وفاته.

قد لا تصدق أنه إذا عاد جاكسون إلى الحياة فسيكون أغنى عما كان عليه قبل رحيله، فقد جنى ثروة في حدود 150 مليون دولار منذ مطلع هذا العام حسب تقرير أعدته صحيفة بلومبيرغ التي كشفت بيع 50 مليون ألبوم لجاكسون وهي تتصدر أفضل الأغاني المنتشرة على "آيتيونز".

نجاح بعد الموت

عندما توفي إثر تناوله لجرعة زائدة من عقار بروبوفول في 25 حزيران/يونيو 2009، كان جاكسون يرزح تحت وطأة ديون بلغت نصف مليار دولار . ونجحت شركته في تغطيتها بعد أن جنت أرباحا تجاوزت 250 مليون دولار إثر تمديد عقد المغني الراحل مع شركة "سوني"، إضافة إلى عائدات ألبومه الأخير "هذا هو"This is it التي ناهزت 260 مليون دولار. وعرض هذا الألبوم الذي لقي نجاحا عالميا التدريبات التي قام بها جاكسون في إطار استعداده لجولته الفنية التي كان يعول عليها لتوفير مداخيل كافية لدفع قروض الدائنين.

ويبدو أن انتهاء القضايا والإجراءات القانونية المعقدة التي تلت موته المفاجئ مكنت ورثة نجم البوب من تسديد ديونه، ففي السنوات الأخيرة التي سبقت وفاته، اضطر جاكسون لطلب قروض من البنوك ليتمكن من تسديد عشرات الفواتير نتيجة تهوره في الإنفاق.

وكشفت فوربس العام الماضي عن تربع جاكسون على قمة المشاهير الموتى الذين يراكمون الثروة رغم رحيلهم إذ جنى 160 مليون دولار بين عامي 2012 و2013.

وتجاوز أسطورة البوب ما تجنيه كل من المغنية مادونا (125 مليون دولار سنويا) والراحل إلفيس بريسلي (50 مليون دولار سنويا). فقد حقق ثروة تتجاوز ثلاثة أضعاف ما حققه فنان الكاريكاتير تشارلز شولز وضعفي ما راكمه المغني بريسلي.

ويحصل أبناء مايكل جاكسون الثلاثة سنويا على ثمانية ملايين دولار، فيما تتوصل والدته بمليون دولار مقابل رعايتها لهم.

شاهد فيديو يوثق لآخر التدريبات التي أجراها مايكل جاكسون استعدادا لجولته الفنية قبل وفاته:

المصدر: وكالات/صحف أميركية

XS
SM
MD
LG