Accessibility links

logo-print

قلق في الأرجنتين على صحة ميسي وبرشلونة يطمئن محبيه


النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي

النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي

بعث نادي برشلونة برسالة طمأنة وتهدئة إلى مشجعيه وأنصاره بشأن نجمه ليونيل ميسي، الذي تعرض لإصابة جديدة ستبعده عن الملاعب لنحو شهرين.

كما أحدثت الإصابة قلقا في الأرجنتين خصوصا مع اقتراب كأس العالم.

وقال المتحدث باسم نادي برشلونة الإسباني توني فريشيا لكرة القدم الثلاثاء بأن النادي تلقى "تأكيدا تاما بشأن تعافي ليونيل ميسي وعودته لتقديم المستوى الذي جعله أفضل لاعب في العالم".
وأكد أنه عندما يعود ميسي، سيكون على استعداد تام للمنافسة على اللقب (أفضل لاعب في العالم) ، بعد التعافي من الإصابة العضلية التي يعاني منها.

وتعرض ميسي الأحد المنصرم لإصابة عضلية جديدة ستبعده عن الملاعب لمدة تصل إلى شهرين مما أثار أشكال عديدة من الجدل والشائعات حول أسباب الإصابة ومدة العلاج، ولكن فريشيا حاول تبديد كل هذه الشكوك.

وهنا لقطة إصابة ميسي:


وأوضح أن الفريق نجح مؤخرا في التغلب على نقطة سلبية عانى منها من قبل وهي اعتماده الكبير على ميسي حيث تحسن أداء الفريق بشكل تدريجي لتعويض غياب ميسي وأصبح لديه عدة مصادر أخرى لتشكيل الخطورة على منافسيه.

وقال فريشيا إن نادي برشلونة لديه ثقة تامة في طاقمه الطبي. مردفا أن "الإصابة أمر وارد في عالم الرياضة. إنها إصابة عادية".

وفسر بريشيا مطالبة ميسي بأخصائي علاج طبيعي وبدني من الأرجنتين وهو لويس غارسيا قائلا "طاقمنا الطبي يشرف دائما على عملية علاج ميسي. ولكن يمكنك المطالبة باستشارة إضافية. إنه أمر طبيعي. إنها رغبته والأمر الذي يثقون فيه بالأرجنتين". ويتوجه الممرن البدني للمنتخب الأرجنتيني لكرة القدم لويس غارسيا قريبا إلى مدينة برشلونة، لمراقبة ميسي في رحلة تعافيه.

قلق في الأرجنتين

وتسببت إصابة ميسي الجديدة في حالة من القلق بالأرجنتين، فبعيدا عن أنه لن يتمكن من خوض المباراتين الوديتين المقررتين أمام الإكوادور في نيوجيرسي والبوسنة في سان لويس، يومي 15 و18 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري على الترتيب، يبدو توالي إصاباته أمرا محيرا في ظل اقتراب كأس العالم.

وقال مدير الفني للمنتخب الأرجنتيني أليخاندرو سابيلا "لست متخصصا، رغم أنه من المقلق أن يصاب لاعب ما في نفس المكان. لابد من التحلي بالتفاؤل والتمسك بالهدوء".
XS
SM
MD
LG