Accessibility links

كاتبة خطاب ميلانيا ترامب 'المنسوخ' تعترف بمسؤوليتها


ميلانيا ترامب زوجة المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب

ميلانيا ترامب زوجة المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب

ما أن أنهت ميلانيا ترامب زوجة المرشح الجمهوري للبيت الأبيض دونالد ترامب، أول خطاب لها في مؤتمر الحزب في أوهايو، حتى انهالت عليها الانتقادات والاتهامات باستنساخ مقاطع من خطاب للسيدة الأولى ميشيل أوباما يعود إلى عام 2008.

وفي أول تعليق لها، نشر الموقع الرسمي للحملة الانتخابية لترامب إفادة لكاتبة الخطاب ميريديث ماكلفر تقر فيها بالمسؤولية عن التشابه بين الخطابين.

ويبدو من قراءة الإفادة أن ماكلفر لا تتردد في تحمل عبء الاستنساخ، إلا أنها تشير بوضوح أيضا إلى أن ميلانيا كانت تعلم بالشبه بين الخطابين، خصوصا وأنها من أخبرتها في مكالمة هاتفية عن المقاطع التي أعجبتها في خطاب ميشيل أوباما بوصفها شخصية حازت دائما على إعجابها.

كما بررت الكاتبة التشابه غير المقصود في أنها لم تقرأ خطاب السيدة الأولى عام 2008 وإنما اعتمدت على المقاطع والتعابير التي تناقشت حولها مع ميلانيا في تلك المكالمة الهاتفية.​

وذكرت ميريديث في ختام إفادتها بأنها توجهت إلى المرشح الجمهوري وعائلته وقدمت اعتذارها عن البلبلة التي تسبب بها الخطاب لهم مع استقالتها، إلا أن ترامب رفض قبول الاستقالة.

وتابع مغردون أميركيون تفاعلات هذه القضية وهذه باقة من تغريداتهم.

​المصدر: وكالات/ موقع راديو سوا

XS
SM
MD
LG