Accessibility links

مسؤول أميركي: ليس مقررا عقد لقاء بين أوباما وروحاني


الرئيس باراك أوباما

الرئيس باراك أوباما

استبعد مسؤول أميركي كبير يوم الخميس أن يجتمع الرئيس باراك أوباما بنظيره الإيراني حسن روحاني، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك الأسبوع القادم.

وقال المسؤول الذي تحدث لوكالة رويترز، شريطة عدم الكشف عن هويته، "في هذه المرحلة ليس هناك أي اجتماع مقرر... رئيس الولايات المتحدة معروف عنه جيدا أنه منفتح على مثل هذا الاجتماع لكن الاختيار في الواقع متروك لإيران".

وأضاف أن من المرجح أن يجري وزير الخارجية الأميركي جون كيري محادثات مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف بشان برنامج طهران النووي وقضايا أخرى على هامش الجمعية.

ومن المقرر أن تستأنف إيران والقوى الست الكبرى (الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا وفرنسا وروسيا والصين) المفاوضات يوم الجمعة في مسعى للتوصل إلى اتفاق طويل الأجل يضع نهاية للعقوبات الدولية إيران.

وقبل تلك المحادثات، أجرى نائب وزير الخارجية الأميركي وليام بيرنز ومساعدة وزير الخارجية للشؤون السياسية ويندي شيرمان محادثات ثنائية مع مسؤولين إيرانيين يوم الخميس.

وأشار المسؤول في حديثه لرويترز إلى أن "هذه الاجتماعات بناءة والأطراف جميعها منهمكة في الكثير من العمل التقني الشاق الذي ستحتاج إلى أن يكون جزءا من اتفاق شامل".

كما أبلغت القوى الغربية، في اجتماع الخميس لمجلس محافظي الوكالة في فيينا، إيران بأنه يتعين عليها أن تكثف تعاونها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة.

ونفى مبعوث إيران رضا نجفي الاتهامات بشأن أنشطة بلاده النووية قائلا إنها "مجرد مزاعم بدون أي دليل"، لكنه قال أيضا إنه من المتوقع أن يعقد اجتماع جديد مع الوكالة لبحث الموضوع .

ولم تتعامل إيران مع قضيتين رئيسيتين حتى أواخر آب/أغسطس كما اتفقت مع الوكالة. وتتعلق الأولى بالتجارب المزعومة على المتفجرات التي يمكن استخدامها في صنع قنبلة نووية، والثانية بالدراسات التي تتعلق بحساب شدة التفجير النووي.

وفي هذا الإطار، قالت المبعوثة الأميركية لورا كنيدي للصحافيين"نحث إيران على تكثيف تعاونها مع الوكالة والموافقة على التنفيذ ومتابعته من تنفيذ التدابير الحالية والإضافية دون تأخير".

وأضافت أن"مخاوف بشأن الأبعاد العسكرية المحتملة لبرنامج إيران النووي يجب التعامل معها في إطار أي حل شامل".

المصدر: رويترز و"راديو سوا"

XS
SM
MD
LG