Accessibility links

رئيس جنوب إفريقيا: مانديلا في حالة حرجة ونشكر جميع من يصلون لأجله


الزعيم الجنوب الافريقي نلسون مانديلا في 2008.

الزعيم الجنوب الافريقي نلسون مانديلا في 2008.

أعلن رئيس جنوب إفريقيا جاكوب زوما في بيان مقتضب الثلاثاء أن الرئيس السابق نلسون مانديلا الذي أدخل المستشفى قبل شهر "ما زال في حالة حرجة لكنها مستقرة".

وشكر الرئيس زوما كل الأشخاص الذين قدموا إلى المستشفى من أجل دعم بطل النضال ضد نظام الفصل العنصري الذي سيبلغ قريبا 95 عاما، أو صلوا من أجله في جميع أنحاء البلاد، كما شكر الأسرة الدولية على "الرسائل التي تتدفق لدعم مانديلا وعائلته".

ونـُقل نلسون مانديلا بشكل طارئ في وقت مبكر من الثامن من يونيو/ حزيران إلى المستشفى بعدما عانى من المرض في الأيام السابقة، لكنه كان لا يزال يتنفس دون مساعدة طبية.

وقد نفت حكومة جنوب إفريقيا الخميس الماضي أن يكون الرئيس الأسبق نلسون مانديلا قد فقد "الوظائف العصبية الإدراكية" خلافا لما ورد في وثيقة مؤرخة في 26 يونيو/ حزيران، في الوقت الذي تستمر فيه الخلافات داخل أسرته حول مكان دفن أبنائه.

وأشار بيان للحكومة الجنوب إفريقية إلى أن مانديلا "ما يزال في وضع حرج لكن الأطباء ينفون أن يكون فاقدا للوظائف العصبية الإدراكية".

وأضاف البيان أن فريقا من الأطباء والممرضات واختصاصيين آخرين في مجال الصحة يعتنون بمانديلا على مدار الساعة.

وتستخدم الرئاسة الجنوب إفريقية عبارة "حرج لكن مستقر" منذ ما يزيد عن 10 أيام للحديث عن حالة مانديلا الذي يعد رمزا وطنيا لمكافحة نظام الفصل العنصري، من دون كشف معلومات إضافية ذات طابع طبي.
XS
SM
MD
LG