Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • ترامب ينتقد عبر تويتر السياستين العسكرية والنقدية للصين

لأهداف إنسانية.. 20 ألفا يقررون العيش تحت خط الفقر


 كاثي تريفليان في مطبخها

كاثي تريفليان في مطبخها

قرر 20 ألف شخص في بريطانيا العيش على جنيه إسترليني واحد في اليوم على مدى خمسة أيام، في إطار حملة خيرية عالمية تسعى إلى جمع مساعدات مالية لعدة منظمات إنسانية.

وتقوم الفكرة على جمع الأموال لجمعيات خيرية تهتم بمحاربة الفقر ولفت الانتباه إلى أكثر من مليار و400 ألف شخص في العالم يعيشون على أقل من دولار ونصف الدولار في اليوم للفرد الواحد.

ومن بين أولئك المشاركين في الحملة كاثي تريفليان، وهي ممثلة مسرحية ودليلة سياحية لندنية في الـ58 من عمرها، التي قبلت أن تكون جزءا من التحدي منذ يوم الاثنين لصالح منظمة Malaria No More (لا مالاريا بعد اليوم) التي تأمل في جمع 500 جنيه إسترليني.

وقبل بدء حميتها الخاصة في السادس من مايو/أيار الجاري، خططت تيرفليان بدقة لوجباتها خلال الأسبوع إذ شملت قائمة التبضع الخاصة بها نصف كيس من الخبز المربع وست بيضات للفطور والأرز الأبيض وكيس من الخضار المجلدة لطعام الغذاء والعشاء وعلبة من صلصة الكاري بسعر 26 سنتا لإضفاء نكهة على الأرز والخضار.

كما شملت القائمة رزمة من المعكرونة ونقانق نباتية كانت معروضة بسعر مخفض، إضافة إلى الموز وهو المنتج الطازج الوحيد بين مشترياتها. أما بالنسبة للشاي مشروب ضروري في بريطانيا، فاشترت المظاريف إلا أن تيرفليان ستضطر إلى شربه من دون الحليب الذي يضيفه البريطانيون إلى فنجانهم.

وقالت "بخمسة جنيهات يمكن شراء ناموسية ستنقذ أرواح أطفال، وأنا أفكر بذلك كل الوقت" مقرة في الوقت ذاته أن الحمية التي تتبعها في مقابل جينه واحد "لا تقارن بتاتا بما يمر به مليار شخص في العالم"، مضيفة "وضعي أفضل بكثير".

إلا أن هذا النوع من التحديات غالبا ما يتعرض لانتقادات إذ أن الأشخاص الذين يقبلون القيام به يدركون جيدا أنهم سيتمكنون بعد خمسة أيام من شراء كل ما يحتاجونه.

لكن هيو ايفانز الذي يرأس منظمة Global Poverty Project التي أطلقت التحدي قال "لن نعرف أبدا حقيقة ما يعيشه الأشخاص الذين يعانون من الفقر المدقع. ليس لدينا أي أوهام بهذا الشأن".

وتابع أنه بعد خمسة أيام "يمكن للمرء أن يدرك آثار عدم الحصول على الكمية الكافية من السعرات الحرارية ويشعر بالجوع للمرة الأولى" مشيرا إلى أنه فقد وعيه العام الماضي لدى مشاركته في التحدي.

تجدر الإشارة إلى أن هذا النوع من التحدي انطلق من أستراليا في 2009 قبل أن ينتقل إلى بريطانيا والولايات المتحدة وكندا ونيوزيلندا.

وقد قدم الممثلان الأسترالي هيو جاكمان والأميركي بن أفليك دعمهما للمشروع الذي يأمل أن يجمع خمسة ملايين دولار هذا العام.
XS
SM
MD
LG