Accessibility links

علاج تجريبي يطيل عمر المصابين بسرطان الرئة


رجل مصاب بمرض رئوي في أحد المستشفيات، أرشيف

رجل مصاب بمرض رئوي في أحد المستشفيات، أرشيف

أظهرت دراسة نشرت نتائجها الاثنين أن علاجا جديدا يستهدف بروتينا ضروريا لنمو الأورام، أدى إلى إطالة عمر مصابين بسرطان الرئة في مرحلة متقدمة.

وتتيح إعاقة عمل البروتين المسمى HSB90، إبطال عدد كبير من البروتينات المختلفة لا يمكن أن تتكاثر الأورام السرطانية من دونها. وقال الدكتور سوريش رامالينغام المعد الرئيسي للدراسة إن "هذه هي الدراسة السريرية الأولى التي تبين فعالية عامل كابح لبروتين HSB90 بالنسبة للمصابين بسرطان رئة في مرحلة متقدمة".

وتم اختبار العلاج الذي يعرف بـGanetespib، سريريا على 252 مريضا تلقى نصفهم العلاج بالإضافة إلى علاج كيميائي، فيما خضع نصفهم الآخر للعلاج الكيميائي وحده.

وتبين أن المجموعة التي تلقت العلاج زاد عمرها بمعدل 9.8 أشهر، مقابل 7.4 أشهر للمجموعة الأخرى، وهو فارق يعتبر كبيرا بالنسبة لهذا النوع من السرطان المتقدم.

وأظهر الاختبار أن المرضى الذين تلقوا هذا العلاج بالإضافة إلى علاج كيميائي والذين تم تشخيص سرطان الرئة لديهم قبل ستة أشهر على الأقل من بداية العلاج، زاد عمرهم بنسبة 67 في المئة مقارنة بالمجموعة الأخرى أي 10.7 أشهر مقابل 6.4 أشهر.

وفي حال أكدت المرحلة الثالثة من الاختبار السريري النتائج، سيكون هذا العلاج الأول منذ 10 سنوات الذي يسمح بإطالة عمر المرضى.
XS
SM
MD
LG