Accessibility links

فجر ليبيا تدخل مجمع السفارة الأميركية في طرابلس وتعلن 'تأمينه'


جانب من مبنى السفارة الأميركية في طرابلس- أرشيف

جانب من مبنى السفارة الأميركية في طرابلس- أرشيف

أعلن مسلحون ينتمون إلى ميليشيات فجر ليبيا أنهم "أمنوا" مقر السفارة الأميركية في العاصمة الليبية طرابلس بعد أكثر من شهر على سحب الولايات المتحدة جميع موظفيها من البلاد بسبب الاضطرابات الأمنية التي تشهدها مدن ليبيا.

وأكدت أسوشييتد برس نبأ دخول الميليشيا الإسلامية مجمع السفارة، وقالت إن عناصرها دعوا أحد مراسليها لدخول المجمع وتفقده.

وذكرت الوكالة أن نوافذ المبنى كانت مكسورة، فيما بدت معظم المعدات الأخرى سليمة من أي تخريب.

وقال قائد في فجر ليبيا، وهو تجمع لعدد من الميليشيات الإسلامية، إن قواته سيطرت على المقر الأسبوع الماضي.

وأظهر فيديو نشر على موقع يوتيوب رجالا يسبحون في مسبح يبدو أنه داخل المجمع السكني التابع للسفارة.

وكتبت السفيرة الأميركية لدى ليبيا ديبورا جونز على حسابها في تويتر "الفيديو يبدو أنه مصور داخل المجمع السكني للسفارة لكنني لا أستطيع الجزم بذلك لأنني لست هناك".

وقالت أيضا "حسب علمي ووفق أحدث الصور فإن مقر السفارة الأميركية يخضع للحماية الآن ولم يتعرض للنهب".

وكانت وزارة الخارجية الأميركية قد أجلت بعثتها الدبلوماسية عقب احتدام القتال بين ميليشيات محلية تتنازع للحصول على نفوذ في ظل غياب حكومة قوية وقوات أمن قادرة على فرض سيطرتها.

المصدر: أسوشييتد برس/ يوتيوب

XS
SM
MD
LG