Accessibility links

معارك للسيطرة على مطار طرابلس الدولي تشل حركة الملاحة


مطار طرابلس العالمي- أرشيف

مطار طرابلس العالمي- أرشيف

توقفت حركة الملاحة الجوية تماما في مطار طرابلس الدولي قرب العاصمة الليبية الأحد إثر اندلاع مواجهات بين مجموعات مسلحة تتنافس في ما بينها للسيطرة على هذه المنشأة الحيوية.

فقد انفجرت قذائف في محيط المطار الذي يخضع لسيطرة ثوار الزنتان السابقين بحدود الساعة السادسة صباحا بالتوقيت المحلي، تلتها اشتباكات بين هؤلاء ومجموعات مسلحة أخرى تسعى للسيطرة على المطار، ما اضطر إلى تعليق حركة الطيران.

ولا تزال المواجهات دائرة في الوقت الراهن.

وتبنت الهجوم على المطار، الواقع على بعد حوالى 25 كيلومترا جنوب العاصمة، غرفة عمليات ثوار ليبيا التي تضم ميليشيات إسلامية عدة وتعد الجناح المسلح للتيار الإسلامي في البلاد.

وكتبت المجموعة المسلحة على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك "قوات الثوار تصل الآن لمحيط مطار طرابلس العالمي وتشتبك مع بعض المجموعات المسلحة المتواجدة فيه".

وأظهر فيديو نشر على يوتيوب جانبا من الاشتباكات، يسمع فيه إطلاق نار فيما تتصاعد أعمدة الدخان الأسود في سماء المنطقة:

وتأتي هذه المواجهات بعد نداءات أطلقتها جماعات إسلامية على شبكات التواصل الاجتماعي، تدعو إلى طرد ثوار الزنتان السابقين من المواقع التي يحتلونها في طرابلس.

ومنذ سقوط نظام معمر القذافي في تشرين الأول/أكتوبر 2011، يخضع مطار طرابلس لسيطرة ثوار الزنتان، المدينة التي تبعد 170 كيلومتر جنوب غرب العاصمة الليبية.

قلق أميركي

وتأتي الاشتباكات فيما أعربت الولايات المتحدة عن خشيتها من أن يصبح النزاع معمما في ليبيا ودعت إلى اجتماع للبرلمان الجديد.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية جنيفر ساكي في بيان نشر على موقع الوزارة السبت، إن واشنطن قلقة جدا من العنف في ليبيا وللمواقف الخطيرة التي قد تفضي إلى نزاع معمم في البلاد.

وأكدت دعم واشنطن للعملية الديموقراطية في ليبيا، داعية إلى تشكيل مجلس النواب الجديد في أقرب وقت ممكن والعمل لصياغة دستور جديد دون تدخلات وبعيدا عن العنف، حسب البيان.


المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG