Accessibility links

ليبيا.. تحطم طائرة عسكرية ودول غربية تجلي مواطنيها


قوات الأمن الليبية سيرت دوريات في بنغازي فيما توجه الناخبون لمراكز الاقتراع

قوات الأمن الليبية سيرت دوريات في بنغازي فيما توجه الناخبون لمراكز الاقتراع

تحطمت طائرة عسكرية تابعة لقوات اللواء المنشق خليفة حفتر في بنغازي شرق ليبيا الثلاثاء، في وقت تستعد فيه دول غربية لإجلاء رعايا بسب تردي الأوضاع الأمنية.

وقال العميد الركن صقر الجروشي قائد العمليات الجوية في القوات الموالية لحفتر، إن الطيار تمكن من القفز بالمظلة سالما، موضحا أن الأسباب حول سقوط الطائرة لا تزال مجهولة، وفيما إذا كان عطلا فنيا أو الإصابة برصاصة طائشة وراء سقوط الطائرة.

وحسب أحد شهود العيان، فإن الطائرة كانت تشن ضربات على مواقع مجموعات إسلامية قبل تحطمها.

وتدور معارك في بنغازي منذ نهاية الأسبوع بين مجموعات إسلامية والجيش وكذلك قوات اللواء حفتر.

دول غربية تستعد لإجلاء رعاياها

في هذه الأثناء، تستعد فرنسا لإجلاء رعاياها من ليبيا بسبب تدهور الأوضاع الأمنية في بنغازي والعاصمة طرابلس تحديدا.

وقال مسؤول فرنسي إن الحكومة ستجلي رعاياها عبر البحر بعد ظهر الثلاثاء.

وكانت باريس قد طلبت الاثنين من رعاياها الموجودين في ليبيا مغادرتها، وعددهم أقل من 100 شخص.

وقررت البرتغال إغلاق سفارتها مؤقتا في ليبيا وأجلت رعاياها، بسبب الوضع الأمني المتدهور في البلاد، كما أعلنت وزارة الخارجية البرتغالية الثلاثاء في بيان.

وكانت البرتغال أجلت في وقت سابق رعاياها الراغبين في مغادرة البلاد والذين طلبوا مساعدة.

وفي السياق ذاته قال وزير خارجية كندا جون بيرد الثلاثاء، إن بلاده سحبت مؤقتا دبلوماسييها من ليبيا التي يمزقها الصراع بسبب مخاوف تتعلق بسلامتهم.

واتخذت هولندا والفلبين والنمسا إجراءات يوم الاثنين لإجلاء دبلوماسييها.

ودعت دول أوروبية أخرى بينها بريطانيا وألمانيا وهولندا وإيطاليا رعاياها إلى مغادرة ليبيا حيث تعرض موكب تابع للسفارة البريطانية إلى هجوم الأحد بدون أن يسفر عن إصابات.

وأجلت الولايات المتحدة التي تقع سفارتها على طريق المطار حيث تجري المعارك، موظفيها الدبلوماسيين السبت برا بدعم جوي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG