Accessibility links

الاتحاد الأوروبي يدرّب قوات ليبية على مكافحة تهريب المهاجرين


مهاجرون غير شرعيين بانتظار إنقاذهم قبالة السواحل الليبية (أرشيف)

مهاجرون غير شرعيين بانتظار إنقاذهم قبالة السواحل الليبية (أرشيف)

قالت مصادر أوروبية، الجمعة، إن تدريب عناصر خفر السواحل الليبية للمشاركة في عملية صوفيا الأوروبية لمكافحة تهريب المهاجرين من المتوقع أن يبدأ نهاية الشهر الجاري، بعد تأجيل استمر أزيد من شهر.

وكانت قيادة عملية صوفيا تعول على البدء الفعلي لمهمة التدريب في أواخر أيلول/ سبتمبر وأوائل تشرين الأول/ أكتوبر، لكن تم تأجيلها بسبب التأخير في تحديد العناصر المرشحين للمشاركة فيها.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر أوروبية متطابقة قولها إن حكومة الوفاق الوطني الليبية برئاسة فايز السراج نشرت هذا الأسبوع لائحة بأسماء المرشحين.

وتوقعت المصادر أن يستغرق التحقيق للتأكد من أن جميع العناصر موالية لحكومة الوفاق 20 يوما.

ورُشح نحو 80 عنصرا للاستفادة من التدريب، في وقت لا تزال السواحل الليبية طريق الكثير من المهاجرين الراغبين في عبور البحر نحو أوروبا.

وحسب دبلوماسي أوروبي، فإن المرشحين للتعاون مع الاتحاد الأوروبي "يجب ألا تكون لهم علاقة بالفساد، وأن يقودوا العمليات من الجانب الليبي".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG