Accessibility links

الصفحة الرئيسية

البنتاغون يدرس خياراته لمواجهة داعش في ليبيا


المتحدث باسم البنتاغون بيتر كوك

المتحدث باسم البنتاغون بيتر كوك

قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية بيتر كوك الأربعاء إن البنتاغون يدرس الخيارات العسكرية في ليبيا أمام تصاعد نشاط تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وأضاف كوك أن هذا الأمر يأتي رغم أنه ما زال "من المبكر جدا معرفة كيف سيتطور الوضع"، مشيرا إلى أن واشنطن "تراقب الوضع وتدرس الخيارات الموجودة أمامها".

وقال كوك: "يجب أن نكون مستعدين في حال استفحل تهديد داعش في ليبيا"، مؤكدا أن "تشكيل حكومة مركزية أمر حاسم بالنسبة لمستقبل هذا البلد واستقراره".

تحديث: 22:30 تغ

حذر المبعوث الدولي إلى ليبيا مارتن كوبلر الأربعاء من أن بطء العملية السياسية داخل البرلمان الليبي، قد يسمح بتوسع تنظيم الدولة الإسلامية داعش في المنطقة.

وقال كوبلر في مؤتمر صحافي عقده في تونس إن "العملية السياسية بطيئة ومازال النواب يناقشون الاتفاق الدولي في البرلمان وهذا يصب في صالح الجماعات الإسلامية".

وأضاف أن التنظيم مستمر في التوسع "لاسيما في مناطق الجنوب، وهذا ما يقلق، لأن في الجنوب النيجر وتشاد، حيث الجماعات الإرهابية أيضا، لذلك علينا الإسراع في العملية السياسية".

وأضاف أن "القوى السياسية تناقش مواد اتفاق السلام الليبي، لكن داعش والقوى الإرهابية الأخرى لا تناقش أي مسائل، بل تتحرك وتسرق الأراضي من الشعب الليبي".

وشدد على أن الدول الكبرى "لم تعد قادرة على الصبر"، وأن هذه الدول تنظر إلى المسار السياسي على أنه "بطيء جدا وتعتقد أن السبب وراء ذلك هو بعض الشخصيات"، دون أن يحدد تلك الشخصيات.

واعتبر كوبلر أن أي تغيير على اتفاق السلام ممكن بعد أن رفض البرلمان المعترف به دوليا في طبرق المادة الخاصة بعزل قائد الجيش من منصبه.

المصدر: راديو سوا/ ووكالات

XS
SM
MD
LG