Accessibility links

logo-print

اتفاق سياسي قد ينهي الأزمة في ليبيا


إحدى جلسات الحوار حول الأزمة الليبية في الجزائر في نيسان الماضي

إحدى جلسات الحوار حول الأزمة الليبية في الجزائر في نيسان الماضي

توصلت أطراف الأزمة في ليبيا إلى اتفاق يمهد لإنهاء الخلافات السياسية الراهنة وتشكيل حكومة وحدة وطنية مؤقتة تقود البلاد لحين إجراء انتخابات.

وينص الاتفاق الذي وقعه ممثلون من البرلمان المعترف به دوليا في طبرق والمؤتمر الوطني العام (برلمان طرابلس) في تونس الأحد، على العودة إلى الشرعية الدستورية المتمثلة في الدستور الليبي السابق، وتهيئة المناخ لإجراء انتخابات تشريعية في مدة أقصاها عامان.

ويتضمن الاتفاق أيضا تشكيل لجنة من 10 أعضاء تتولى العمل على المساعدة في اختيار حكومة وفاق وطني ونائبين لرئيس الحكومة خلال أسبوعين، وتشكيل لجنة أخرى تتولى تنقيح الدستور.

ويبقى الاتفاق بحاجة إلى موافقة الأطراف الرئيسية في طرابلس وطبرق، وسط توقعات بالموافقة عليه.

وجاء الاتفاق بشكل مفاجئ بعد ساعات من لقاء المبعوث الدولي إلى ليبيا مارتن كوبلر مع رئيس البرلمان في طبرق عقيلة صالح الذي أكد أن ثمة جهودا تبذل للتوصل إلى اتفاق ينهي الأزمة من دون تدخل خارجي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG