Accessibility links

logo-print

خطر #داعش محور محادثات بين بغداد وبيروت


الشهرستاني مع جبران باسيل خلال المؤتمر الصحافي

الشهرستاني مع جبران باسيل خلال المؤتمر الصحافي

وصل وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل إلى العاصمة العراقية بغداد الاثنين في زيارة تندرج في إطار جهود مواجهة التهديدات التي بات يشكلها تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) في المنطقة.

وعقد الوزير اللبناني عقب وصوله عدة اجتماعات مع المسؤولين العراقيين. وقال في مؤتمر صحافي مع نظيره بالوكالة حسين الشهرستاني، إن الخطر الذي يواجهه العراق يهدد المنطقة بأكملها، محذرا من استهداف التنوع العرقي والديني والثقافي من قبل المجموعات المسلحة، في إشارة إلى عمليات النزوح والقتل التي طالت المسيحيين والأيزيديين في شمال العراق.

وأشار إلى أنه بلاده ستعمل مع حكومة بهدف حشد تأييد دولي كبير لمحاربة داعش والتنظيمات المتشددة الأخرى، وتوفير المساعدات الإنسانية للنازحين والعمل على إعادتهم إلى مناطقهم.

وقال الشهرستاني، من جانبه، إن العراق يعمل على إبقاء الأقليات الدينية في مدنها ومناطقها، وأضاف أن العراق يعمل مع جامعة الدول العربية والأمم المتحدة للوقوف في وجه الحملة التي تشنها التنظيمات المسلحة.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:

ودعا رئيس الوزراء العراقي المكلف حيدر العبادي دول العالم إلى التعاون من أجل القضاء على خطر الإرهاب، مشيرا خلال استقباله باسيل، إلى أن التنظيمات الإرهابية لا تهدد العراق فحسب، إنما جميع دول المنطقة والعالم.

وأعرب العبادي عن أمله في تشكيل منظومة استخبارية عالمية لرصد تحركات عناصر تنظيم داعش والكشف عن مصادر تمويله.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG